بعد أيام من الإفراج عنه.. السرقة تُعيد العدّاء المغربي توغان إلى السجن

حرر بتاريخ من طرف

عاد العداء المغربي السابق جواد توغان، لعادته في ارتكاب عمليات سرقة، رغم أنه لم يمر أسبوع كامل بعد على الإفراج عنه بعد اعتقاله بنفس التهمة، حسب ما أورده موقع “لاس بروفينسياس”.

وأشار المصدر نفسه إلى أن القاضي أصدر قرارا بدخول توغان للسجن يوم أمس، بعدما تم إلقاء القبض عليه من قبل الشرطة الوطنية بتهمة السرقة التي ارتكبها يوم الأحد الماضي في متجر للأجهزة المنزلية، ليخرق بذلك التزامه بعدم ارتكابه أية جريمة كيفما كانت لمدة ثلاث سنوات.

وتمكن المواطن المغربي من سرقة مكنسة كهربائية وآلات أخرى تبلغ قيمتها 430 أورو، والفرار بعدها، إلا أنه عند عودته للمتجر يوم الاثنين تم التعرف عليه وأوقف من طرف حارس المتجر بعد تسجيله من طرف كاميرات المراقبة.

وأشار المصدر نفسه إلى أن المتهم، قام بسرقة جهاز كمبيوتر ونظارات من سيارة المترجم الذي قام بمساعدته في الترجمة أثناء اعتقاله الأسبوع الماضي.

وسبق للمحكمة الإسبانية أن أفرجت يوم الأربعاء 11 شتنبر الجاري عن العداء المغربي شريطة عدم ارتكابه أي جريمة كيفما كان نوعها لمدة ثلاث سنوات، وكذا منعه من دخول مراكز التسوق لعلامة “كارفور” و”إلسار مول” طيلة الفترة المحددة، بالإضافة إلى التزامه بالخضوع للعلاج من الإدمان على المخدرات.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة