بسبب كورونا.. طبيب مغربي يوقف عقده بفرنسا ويقرر العودة لأرض الوطن

حرر بتاريخ من طرف

أعلن طبيب مغربي شاب عودته من فرنسا حيث يعمل في القطاع الخاص، إلى أرض الوطن للمساهمة في مكافحة جائحة كورونا في ظل النقص الحاد في الأطر الطبية.

وكتب الطبيب أشرف السكري على صفحته الفايسبوكية: “بالرغم من أنني و الحمد لله أشتغل بفرنسا بالقطاع الخاص و بأجر شهري قد يناهز 10 اضعاف ما يتقاضاه الطبيب المغربي في القطاع العام، إلا أنه و أمام النقص الحاد لأطباء المغرب و أمام الظرفية التي يعيشها المغرب بسبب جائحة كوفيد، قررت توقيف عقدي بفرنسا و اجتياز مباراة توظيف أطباء القطاع العام بالمغرب”.

و أضاف : ”المؤسف في الأمر أنه تقدم 158 طبيبا فقط لاجتياز مباراة توظيف 299 منصبا بوزارة الصحة، وهو ما يدل على الخصاص المهول الذي تنبه إليه منظمة الصحة العالمية سلطات المغرب، ضربة جديدة لوزارة الصحة لكي تعلم ان القطاع لم يعد يغري الاطباء و يتوجب عليها الاستجابة للمطالب و تحسين ظروف العمل”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة