بسبب فرض جواز التلقيح..هيئة الحكم باستئنافية البيضاء تؤجل ملف الريسوني

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود

قررت محكمة الاستئناف ” كوماناڤ ” بالدار البيضاء، ظهر اليوم الأربعاء 22 دجنبر الجاري، تأجيل محاكمة الصحفي سليمان الريسوني، إلى غاية 10 يناير من السنة القادمة 2022.

وجاء اتخاذ هذا القرار على خلفية مقاطعة المحامين لجلسات المحاكم الدار البيضاء نموذجا على ذلك، بسبب رفضهم لقرار فرض جواز التلقيح، كشرط من الشروط الضرورية للولوج إلى مقرات المحاكم و مآزرة المتقاضين.

ووفق مصادر “كشـ24″، فإن محكمة الاستئناف بثت ظهر اليوم الأربعاء 22 دجنبر من السنة الجارية، في الطلبات الأولية والدفوع الشكلية، وقضت بالبت في طلبات الاستماع للشهود إلى حين استنطاق الصحفي سليمان الريسوني، و بضم جميع الدفوع الشكلية، إلى الجوهر و الاستمرار في مناقشة القضية.

ويذكر، أن الصحفي الريسوني لم يحضر جلسة المحاكمة حيث تمت محاكمته عن بعد، نظرا لنا تعيشه محاكم البلاد من احتجاجات غاضبة، من طرف المحامين، ويتعلق الأمر برفضهم جواز التلقيح، كشرط لولوج قاعة الجلسات و مآزرة المتقاضين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة