بسبب حفر طريق فمراكش.. الكسايد والشفرة هلكو الناس وهادي مطالب الضحايا

حرر بتاريخ من طرف

تسود حالة من الاستياء العميق وسط مستعملي الطريق الرابطة بين مراكش وايت اورير مرورا بمنطقة املكيس، بسبب الانتشار الكبير للحفر التي تلحق خسائر فادحة بالدراجات والسيارات ومختلف العربات المستعملة للطريق، كما تتسبب في حوادث سير بالجملة خصوصا في الفترة الليلية بسبب انعدام الانارة العمومية في جل المقاطع الطرقية، الى جانب انتشار ظاهرة السرقة واعتراض السبيل من طرف مجرمين، تظهر أثارهم جلية بجنبات الطريق، من خلال قنينات الخمور المنشرة بشكل واضح.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة