بسبب الحجر الصحي.. أصحاب الدراجات يتساءلون عن مصير “لاسورانس”

حرر بتاريخ من طرف

بعد اعلان حالة الطوارئ في اطار تدابير الوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وضع المئات من المواطنين دراجاتهم النارية جانبا و لم يعد لها داعِِ خصوص الاشخاص الذين لا يملكون اي ترخيص للتنقل .

وقد تساءل عدد من المواطنين من هذه الفئة في اتصالات بـ”كشـ24″ عن مصير التأمينات التي قاموا باداء واجباتها، قبل اعلان الحجر الصحي، علما ان حالة الطوارئ لا يبدو لها نهاية في التاريخ المحدد سلفا، ومن المنتظر ان يتم تمديدها لاسابيع اضافية قد تصل الى شهر يونيو المقبل، خصوصا مع البوادر التي تشير اليها تاجيلات القروض الى غاية شهر يونيو، وتعويضات الفاقدين مؤقتا للعمل لغاية نفس الشهر، وكذا تعويضات باقي الفئات المستفيدة من دعم صندوق تدبير الجائحة.

وطالب عدد من المتضررين من شركات التأمين، الاخذ بعين الاعتبار هذه الفترة من توقف عمل الدراجات النارية، والتي يقدر عددها بالالاف في مراكش فقط، مطالبين بتمديد مدة صلاحية التأمين، او تجميدها الى غاية انتهاء فترة الحجر الصحي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة