بسبب الأزمة.. “دوزيم” تفرض على الجالية دفع رسوم الاشتراك

حرر بتاريخ من طرف

تفاجأ العديد من مغاربة العالم بتوقف بث القناة الثانية المغربية “دوزيم” في أجهزة استقبالهم الرقمية، وظهور رسالة تطالبهم بدفع مبلغ الاشتراك من أجل إعادة البث، وذلك في إطار الأزمة المالية التي تعيشها القناة الوطنية والتي وصلت إلى حافة الإفلاس.

ولجأت القناة الثانية، إلى فرض هذه الضريبة، مع نهاية شهر نونبر المنصرم، ضمن باقة القنوات المؤدى عنها في “بطاقة المغرب العربي” على جهاز “الفري بوكس” بفرنسا.

ولم يفهم أفراد الجالية، سبب مطالبتهم بدفع مبالغ الاشتراك، رغم أن القناة هي قناة عمومية ويدفع المغاربة بما فيهم الجالية من جيوبهم الضرائب التي تعتمد على أموالها القناة لتسيير شؤونها المالية، معبرين عن استيائهم من هذه الخطوة.

وقبل أيام، انقطع بث القناة الثانية على القمر الصناعي “نايل سات”، بسبب عدم تسديد إدارتها المستحقات السنوية لاستغلال نطاق البث الفضائي؛ وهو ما دفع الوزارة الوصية على القطاع إلى التدخل العاجل لإعادة البث.

وفي هذا السياق، كان الحسن عبيابة، وزير الشباب والرياضة والثقافة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أوضح في ندوة صحفية أعقبت المجلس الحكومي المنعقد، يوم الخميس 27 من الشهر الماضي، أن القناة الثانية “دوزيم” تعاني من أزمة مالية قديمة، بسبب نقص المستشهرين وتراجع الإشهار الذي يشكل 90% من مداخيلها، وأن مشكل توقف بث القناة الثانية عبر القمر الاصطناعي “النايل سات” جاء بسبب تراكم الديون عليها، مشيرا إلى أن الحكومة ستظل تدعم القناة الثانية باعتبارها قناة وطنية، إلى أن تتجاوز أزمتها المالية، ومضيفا في نفس الوقت أنه سيعقد اجتماعا مع المجلس الإداري للقناة بهذا الخصوص.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة