بسبب إقتطاعات الأجور..الأساتذة المتعاقدون يستقبلون السنة الجديدة بإضراب وطني

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، عن عزمها الدخول في إضراب وطني يومي الخميس والجمعة 2 و 3 يناير، احتجاجا على الاقتطاعات الغامضة من الأجور التي همت الشهرين السابقين

وقالت التنسيقية في بلاغ لها، إن الأساتذة سيقومون بالإضراب في اليومين المذكورين “ضد كل الاستفزازات والسرقة الموصوفة في حق أجور الأساتذة والأستاذات”، على حد تعبير البلاغ.

واعتبر المصدر ذاته، أن الدولة تواصل “هجومها على كافة مكتسبات الشعب المغربي، التي خرج من أجلها المواطن المغربي في القرن الماضي ضد المستعمر رفضا للذل والعبودية”.

وأضافت البلاغ أن :”يتعرض مناضلو التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يوميا في مؤسساتهم التعليمية لكل أشكال التمييز والاستفزازات والابتزاز والشطط في استعمال السلطة، وكل أنواع الرفس والضرب في مختلف الأشكال النضالية والتي أدت إلى مجموعة من الإصابات العنيفة واغتيال الأشخاص”.

كما استنكرت التنسيقية ” كل الممارسات البائدة التي لا زالت تستعملها كل أجهزة الدولة ضد حرائر وأحرار هذا الوطن”، معلنة تضامنها “المبدئي واللامشروط مع جميع الأساتذة الذين يتعرضون لكل أشكال البطش والشطط في استعمال السلطة”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة