برلمانيون ورؤساء جماعات قروية..الجمع بين المناصب “يضرب” تاونات

حرر بتاريخ من طرف

نجح جل البرلمانيين الذين فازوا في الانتخابات الأخيرة بإقليم تاونات في الظفر أيضا بمناصب رؤساء الجماعات القروية التي ينتمون إليها، وأغلبهم تمكن من العودة لهذا المنصب لولاية ثانية، رغم مشاكل العزلة التي تعانيها جل هذه الجماعات، واحتجاجات العطش، والغضب المتوالي من إنجازات المجالس المنتخبة.

فقد عاد الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس ـ مكناس، البرلماني محمد احجيرة، من العودة لرئاسة جماعة تمزكانة للمرة الثانية.

وعاد البرلماني الاستقلالي، وأحد كبار أعيان المنطقة، من الظفر برئاسة جماعة تافرانت بنواحي غفساي للمرة الثانية. تمكن أيضا عبد اللطيف الفويقر، البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة من الفوز برئاسة جماعة بوهودة للمرة الثانية.

وفاز بوشتى بوصوف، البرلماني عن التجمع الوطني للأحرار برئاسة جماعة عين معطوف. ونجح أيضا نور الدين قشيبل البرلماني عن حزب التجمع الوطني للأحرار من الفوز برئاسة جماعة مولاي عبد الكريم. وحصل عبد الإله بردان، البرلماني عن حزب التقدم والاشتراكية، على رئاسة جماعة تاونات المركز.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة