براكة من الميكا والمتلاشيات بسطح منزل تهدد حياة ساكنة حي بوسكري بالمدينة العتيقة لمراكش والسلطات المحلية في موقع المتفرج

حرر بتاريخ من طرف

بعد طول إنتظار غير مفهوم من السلطات  المحلية ب”حي بوسكري” المتواجد بالمدينة العتيقة لمراكش، عبر عدد من ساكنة الحي  المذكور ل” كِشـ24″ عن تخوفهم من كارثة حقيقة قد تقع لا قدر الله بسبب تواجد أكوام من ” الميكا ” والعجلات المطاطية المستعملة والقنينات البلاستيكية بمختلف الأحجام بسطح منزل كائن بدرب بوشوة ( كما تبين الصورة)، والذي أصبح يشكل خطرا حقيقا على الساكنة المجاورة بفعل إرتفاع درجات الحرارة بمراكش ومكانا للحشرات السامة والثعابين.
 
وكما عاينت ” كِشـ24″ فهذه الأكوام من المتلاشيات والتي حولها صاحب المنزل إلى براكة دون تدخل السلطة المحلية، وعلى الرغم من علم الأعوان الحي بذلك، غير أن سياسة غض الطرف ستدفع بالساكنة إلى تنظيم وقفة إحتجاجية للمطالبة بإزالة هذه الأكوام من المتلاشيات ومراكش على بعد أشهر قليلة من إحتضان ” كوب 22″.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة