بديعة الراضي في المجلس الإقليمي لحزب الوردة : ” حزب الاتحاد الاشتراكي قادم وبقوة الى مراكش “

حرر بتاريخ من طرف

بديعة الراضي في المجلس الإقليمي لحزب الوردة :
انعقدت صباح يومه الاحد 14 يونيو الجاري، اشغال المجلس الإقليمي الموسع لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بمراكش، والذي حضرته بديعة الراضي عضوة المكتب السياسي، وترأسه الكاتب الإقليمي للحزب بمراكش عبد الحق العندليب، وحضره ازيد من 150 اتحادي وأعضاء الكتابة الاقليمية واللجنة الادارية، ممثلة من كل ادريس ابو الفضل، عباسة قراط، وبهية بنخار، واحتضنه مقر المجلس الجماعي بشارع محمد الخامس بمراكش.
 
المجلس الإقليمي الموسع لحزب الوردة، كان مناسبة لوضع خطة العمل الخاصة بالاستحقاقات المقبلة، كما أكد على ذالك عبد الحق العندليب الكاتب الإقليمي للحزب، والذي أضاف ان الحزب وبعد انعقاد مؤتمره 6 بمراكش، أصبح جاهزاً لخوض غمار الانتخابات المقبلة وذالك بعد تشكيل اللجان الموازية والتي ستتكلف بمهام التنسيق مع المكتب الإقليمي للحزب.
 
وفي كلمتها بالمناسبة اشارت بديعة الراضي عضوة المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أن مراكش خلقت ولاتزال الحدث على المستوى الدولي، بل وأصبحت قاطرة السياحة على المستوى الوطني، وبالتالي فهي الصورة النموذجية للمغرب عبر العالم، لكن وللاسف تضيف الراضي، فان الحكومة الحالية تشتغل بسياسة الدكاكين الصغيرة، ولم تعط الاهتمام الخاص لهذه المدينة، وهذا طبيعي لان هذه الحكومة ترجع بالمغرب الى الوراء. 
 
واشارت الراضي الى كون حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، حطم رقماً قياسياً في عدد التجمعات الخطابية بمختلف المدن والأقاليم المغربية والذي تجاوز 70 في وقت وصفته الراضي بالقياسي، وأشادت عضوة القيادة السياسية لحزب الوردة بالعمل التحالفي مع احزاب المعارضة، والتي تهدف من خلاله الى الرقي بالعمل السياسي، على خلاف ما تقوم به حكومة بنكيران من سياسة بتهريب و(إلهاء) الشعب المغربي عن القضايا الكبرى للمغاربة، مشيرة “الراضي” الى جدل جينيفر لوبيز وقضية فيلم عيوش “الزين اللي فيك”.
 
كما عبرت بديعة الراضي عن تثمين ارتياح المكتب السياسي لعمل الكتابة الاقليمية بمراكش الذي يستطيع صنع الحدث، قائلة :” انا متاكدة اننا قادمون وبقوة الى الواجهة السياسية بمراكش”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة