بحر المحيط الأطلسي يلفظ جثة بحار مفقود بسيدي رحال الشاطئ

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/ نورالدين حيمود.

لفظت مياه بحر المحيط الاطلسي سيدي رحال الشاطئ، زوال يوم أمس الأحد الموافق ل 26 يونيو الجاري، جثة بحار قضى نحبه غرقا، على مستوى الحائط الصغير، بلدية سيدي رحال الشاطئ عمالة إقليم برشيد.

وحسب مصادر كشـ24، فإن تفاصيل الحادث المأساوي الأليم، تعود إلى صبيحة أول أمس السبت، الموافق ل 25 يونيو الجاري، عندما تعرض البحار الغريق الملقب ب ” السمكة “، حينما كان على مثن دولاب للصيد التقليدي، بعد خروجه في رحلة لصيد الأسماك، قبل أن تباغته أمواج عاتية تسببت فيها سوء الأحوال الجوية، وهو ما أدى إلى انقلاب دولابه ” الشونبرير ” ما أدى إلى غرق البحار، الذي لفظ أنفاسه الأخيرة على الفور وسط أمواج البحر.

وفور علمها بلفظ أمواج البحر لجثة الهالك، حلت بعين المكان مصالح الدرك الملكي والسلطة المحلية، قصد القيام بالمتطلب وفق كل اختصاص، حيت عملت على نقل جثة البحار الغريق، الذي لفظته أمواج بحر الشريط الساحلي سيدي رحال الشاطئ، إلى مستودع حفظ الأموات بمشرحة الرحمة، في الوقت الذي رجحت مصادر كشـ24، فرضية إصدار النيابة العامة المختصة، لدى الدائرة القضائية سطات، تعليمات لتشريحها من أجل استيفاء متطلبات البحث القضائي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة