بثر ساق عون سلطة وكسر رجل زميله في حادثة سير باليوسفية + صور

حرر بتاريخ من طرف

مازالت فصول حادثة سير، وقعت بالطريق الرابطة بين سيدي أحمد واليوسفية والتي أصيب من خلالها عوني سلطة بقيادة الكنتور اقليم اليوسفية، طافية على السطح بعدما تم بثر ساق رجل أحدهما.

حيث خلال الشهر الجاري، وعلى الساعة 11 ليلا، وقعت حادثة سير جسمانية، وقع من خلالها اصطدام بين سيارة خفيفة من نوع ستروين قادمة من اتجاه قرية سيدي أحمد صوب مدينة اليوسفية ودراجة نارية قادمة من الاتجاه المعاكس، كان على متنها عوني سلطة محلية أحدهما برتبة شيخ بقيادة الكنتور اقليم اليوسفية.

وقد خلف هذا الحادث، اصابة سائق الدراجة النارية ومرافقه بإصابات متفاوتة الخطورة، ليتم نقلهما من طرف عناصر الوقاية المدنية على وجه السرعة الى المستشفى الاقليمي للاحسناء باليوسفية، ثم الى مصحة خاصة بمراكش، حيث يتلقيان العلاج.

وأكد الدكتور المكلف بعملية العلاج للمصابان، بأن عون سلطة سائق الدراجة النارية، قد تم بثر ساق رجله اليسرى يوم أول أمس، فيما مرافقه خضع لعملية جراحية لتثبيت سبعة كسور برجله كذلك.

في حين سائق السيارة الذي كان في حالة سكر بينة، تم العثور بحوزته على قنينات من الجعة بداخل سيارته بعد الحادثة، فقد سبق وأن توبع في حالة سراح، بعدما تم تقديمه من طرف الضابطة القضائية أمام السيد وكيل الملك بابتدائية اليوسفية.  
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة