بتقنيات متطورة..”مقنعون” احترفوا السرقة في شوارع فاس في قبضة الشرطة

حرر بتاريخ من طرف

مكنت الحراسة الثابتة لعناصر الشرطة القضائية بفاس من وضع حد لتقنيات متطورة ومراوغات لـ”مقنعين” احترفوا ارتكاب السرقات في شوارع المدينة، وتبين بأن هؤلاء كانوا يستخدمون لباس غيار وخوذات تخفي الملامح، ويستعينون بدراجة نارية وسيارة للتمويه والإفلات من قبضة الأمن.

وأشارت المصادر إلى أن الشرطة تمكنت، بداية الأسبوع الجاري، من توقيف شخص يبلغ من العمر24 سنة، من ذوي السوابق القضائية العديدة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالسرقة العنيفة باستعمال ناقلة ذات محرك.

وجاءت عملية إيقاف المشتبه فيه بعد أن تفاعلت مصالح ولاية أمن فاس بجدية كبيرة مع مقاطع فيديو منشورة على تطبيق التواصل الفوري، يظهر فيها شخصان يقومان بتعريض أشخاص للسرقة بالخطف بأحياء مختلفة من المدينة، باستعمال دراجة نارية ومرتدين خودتين تخفي ملامحهما قبل أن يختفيا عن الأنظار.

وقامت العناصر الأمنية بعمليات تتبع و مراقبة للوصول إلى توقيف الأشخاص المعنيين. وبعد القيام بحراسة ثابتة، تمكنت الشرطة من إيقاف أحدهما و حجز 03 هواتف محمولة. شهادات للملكية ومفاتيح تشغيل خاصة بدراجات نارية، ملابس الغيار للتمويه، خودتين بهما واقي يحجب رؤية الملامح، فضلا عن دراجة نارية و سيارة نفعية.

وتبين من خلال البحث الميداني أن المشتبه فيهما يقومان بعمليات السرقة تحت التهديد بواسطة السلاح الأبيض وبالخطف باستعمال دراجة نارية بأحياء مختلفة من المدينة، والتي طالت هواتف محمولة و أغراض شخصية لضحايا، قبل أن يقوما بإخفاء هذه الوسيلة السريعة للتنقل و تغيير ملابسهما بداخل سيارة نفعية مركونة بأحد الأزقة، ويغادرا على متنها عين المكان.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة