بالڨيديو.. إلياس العماري يُطل من التلفزيون الصيني بـ”لوك” جديد

حرر بتاريخ من طرف

بعد غياب عن المشهد السياسي والإعلامي المغربي، عاد إلياس العماري إلى الواجهة بـ”لوك” جديد، عبر بوابة وكالة الأنباء الصينية “شينخوا” والتي أجرى مع مكتبها بالرباط مقابلة قال فيها الأمين العام السابق لحزب الأصالة والمعاصرة إنه شعر خلال جميع زياراته للصين منذ عام 2006، أن الصين قد أحرزت تقدمًا ملموسًا في الزراعة والصناعة والتجارة، البناء الحضري والثقافة والسياسة.

وأشاد العماري بقيادة الحزب الشيوعي الصيني. وقال العمري إن الحزب الشيوعي الصيني يحلل المكاسب والخسائر في الماضي ويضع خططًا صحيحة للمستقبل ، مضيفًا أن هذه الفلسفة الحاكمة لمواكبة العصر هي التي عززت باستمرار نفوذ الصين في المجالات الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية.

وتمت دعوة العمري للمشاركة في الاجتماع رفيع المستوى للحوار مع الأحزاب السياسية العالمية في بكين في عام 2017. وقال العماري إنه تأثر بشدة بالملاحظات التي أدلى بها الرئيس الصيني في الاجتماع حول البناء المشترك لمجتمع مصير مشترك للبشرية.

ووصف العماري الطريقة التي أدارت بها الصين وباء COVID-19 ذكية وناجحة ، مضيفًا أنه رأى الطريقة الصينية كمثال لإدارة الأزمات.

وحول العلاقات المغربية الصينية، قال إن الصداقة بين البلدين لها تاريخ طويل، مشيرا إلى أن الرحالة المغربي ابن بطوطة زار الصين في وقت مبكر من القرن الرابع عشر.

وقال إن المغرب يتمتع بموقع استراتيجي مهم يربط بين إفريقيا وأوروبا، بينما تعد الصين ثاني أكبر اقتصاد في العالم، مضيفًا أن التعاون بين البلدين مكمل ومفيد للطرفين.

واقترح العماري زيادة تعزيز التبادلات الاقتصادية والثقافية، وتعزيز التفاهم المتبادل،كأساس لتوطيد المزيد من التعاون بين البلدين في المجالات السياسية والدبلوماسية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة