بالفيديو.. راديما مراكش تؤكد ريادتها بإطلاق مشاريع استثمارية ضخمة

حرر بتاريخ من طرف

في إطار سعيها الدؤوب إلى تجويد خدماتها  من خلال انخراطها في اتفاقية مراكش الحاضرة المتجددة، شرعت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش (راديما) بإطلاق أربعة مشاريع استثمارية ضخمة لتبصم بذلك على تجربة غير مسبوقة على المستوى الوطني والقاري في تدبير قطاعي الماء والكهرباء. 
 
وللوقوف على الأشغال المنجزة من هذه المشاريع، نظمت ادارة راديما بمراكش زيارة ميدانية لأربعة مواقع تضم المشاريع الاستثمارية التي باشرتها الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء.
 
وبخصوص المشروع الأول، قال رئيس قطاع استغلال الكهرباء بمراكش في تصريح ل كش24 أن مشروع التحكم عن بعد في شبكات الكهرباء والماء الصالح للشرب وتطهير السائل، الذي يقع بعرصة المعاش بمراكش يأتي في اطار تطبيق مقتضيات المخطط المديري، من أجل تحسين جودة الخدمات سواء في الكهرباء والماء الصالح للشرب، أو في تطهير السائل.
 
وأضاف ذات المتحدث ان المشروع الذي تناهز كلفته المادية 30 مليون درهم، يهدف إلى أن تصبح مدة الانقطاعات في الكهرباء الناجمة عن الأعطاب الكهربائية، أقصر بكثير، وكذلك تتبع حالة الشبكة الخاصة بالماء الصالح للشرب، سواء من خلال جودة المياه أو استمرارية التزويد بالمياه، أو تدبير شبكة تدبير تطهير السائل.
 
من جانبه، أوضح عادل الداودي مدير الهندسة والاستثمار بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش ل كش24 أن المشروع الثاني الذي يتضمن توسعة محطة معالجة المياه العادمة بمراكش،تبلغ كلفته الاجمالية 295 مليون درهم. 
 
وحسب نفس المصدر، يهدف المشروع إلى الرفع من قدرة المحطة على معالجة المياه، من 11000 متر مكعب الى 145000 متر مكعب، حيث سيمكن من تلبية حاجيات ساكنة مدينة مراكش إلى حدود سنة 2030.

 
 المسؤول عادل الداودي كشف أيضا عن المشروع الثالث الذي يهم انجاز واستغلال وحدة معالجة الحمأة المستخرجة من محطة تصفية المياه العادمة بمراكش، والذي بلغت أشغال انجازه 80 بالمائة، مبرزا أن المشروع يعد الأول من نوعه على صعيد المملكة، والأكبر من حيث الحجم عالميا، حيث يقع على مساحة 10 هكتارات على تراب جماعة المنابهة نواحي مراكش.
 
وأوضح ذات المتحدث أن هذا المشروع الذي بلغت كلفته المادية 172 مليون درهم، سيمكن من معالجة 205 طن من الحمأ، حيث سيساهم المركز من تجفيف الحمأ شمسيا بنسبة قد تصل الى 80 بالمائة، مما سيتيح المجال أمام تثمين الحمأ، سواء في الاستعمال الحراري كوقود طاقي، أو الاستعمال الفلاحي، إذا ما تمت مواكبته بالمنظومة القانونية، أو وضعه في مركز تثمين ومعالجة النفايات المنزلية كبديل آخر. 
 
أما بخصوص المشروع الرابع، فقد أوضح صلاح الدين منتصر نائب المدير العام للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش، متحدثا ل كش24 أن هذا المشروع يهم بناء خزان مياه رمرم الذي يتواجد على علو 500 متر عن سطح البحر، وذلك على تراب جماعة واحة سيدي ابراهيم نواحي مراكش. 
 
وتابع ذات المسؤول أن هذا المشروع الذي تبلغ تكلفة انجازه حوالي 55 مليون درهم، يهدف إلى تزويد مدينة مراكش بالمياه الصالحة للشرب، وكذلك تنويع تزويد منطقة مراكش، حيث سيتم تزويده بالمياه من سد المسيرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة