بالصور.. فوز المغرب التاريخي يصنع فرحة استثنائية في الجزائر

حرر بتاريخ من طرف

صنع تأهل منتخب المغرب التاريخي إلى ربع نهائي كأس العالم 2022، فرحة استثنائية في الجزائر، سواء عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو في المقاهي والشوراع والطرقات.

وتحولت مقاهي الجزائر بعد إعلان نهاية مباراة المنتخب المغربي ضد نظيره الإسباني بالفوز بركلات الترجيح، لساحة من الفرح والبهجة بمجرد إطلاق الحكم الأرجنتيني فيرناندو راباليني صافرة نهاية المباراة.

كما أظهرت شاشات التلفزيون أعدادا من الجزائريين يرتدون قميص “الخُضر” إلى جانب الجماهير المغاربية، فوق مدرجات ملعب المدينة التعليمية في الدوحة.

وانتقلت الفرحة سريعا إلى مواقع التواصل الاجتماعي، حيث انتشرت عبارات التهاني إلى صفحات الجزائريين التي تزينت بألوان راية المملكة المغربية.

التهانئ من كل مكان

وكتب اللاعب الدولي الجزائري إسماعيل بن ناصر: “ألف مبارك للإخوة. المغرب العربي فخور بكم”، وإلى جانب كلماته صورة للعلم الجزائري والتونسي والمغربي.

ونشر الممثل الجزائري محمد خساني مقطع فيديو على صفحته لحظة فوز المنتخب المغربي، حيث بدت الفرحة غير عادية في أرجاء المقهى الذي شاهد فيه المباراة بمدينة وهران شمال غربي الجزائر.

وحسب تغريدات مواقع التواصل الاجتماعي، فقد تابع الجزائريون على أعصابهم معركة الـ120 دقيقة التي خاضها “أسود الأطلس” فوق أرضية الميدان بشجاعة واستبسال.

وجمع تألق المنتخب المغربي مختلف أطياف الشعب الجزائري من فنانين ومثقفين ورياضيين على خط من الفرحة، ومبادلة الشعب المغربي التهانئ.

وعلق الروائي الجزائري واسيني الأعرج قائلا: “برافو أسود الأطلس، إلى الربع النهائي، قاوموا باستماتة. تحية خاصة للحارس (ياسين) بونو”.

كما كتب الروائي الجزائري رابح خدوسي: “هنيئا للمغرب الشقيق الذي شرّف فريقه الكروي العرب في المغرب والمشرق وكل العالم الإسلامي”.

وعلقت المديرة الفنية الجزائرية أمينة حناشي قائلة: “مبروك أسود الأطلس في ربع نهائي المونديال، إنجاز غير مسبوق عربيا”.

وكتب الناشط المدني محيي الدين حرشاوي: “أسود الأطلس يتربعون باستحقاق على عرش الأفارقة والعرب، والنصف النهائي ليس عليهم ببعيد”.

ولم تقتصر فرحة الجزائريين، على الجماهير المقيمة في الجزائر فقط، بل انتقلت إلى العديد من دول العالم خاصة فرنسا التي شهدت خروج الجالية الجزائرية لمشاركة المغاربة فرحة الفوز.

الفوز على البرتغال ممكن

وكغيره من مئات الجزائريين، تابع النائب السابق لرئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم الجزائرية المحلل الرياضي جمال مسعودان، مباراة المغرب ضد إسبانيا باهتمام كبير.

وقال مسعودان لموقع “سكاي نيوز عربية”: “شجعنا المغرب، شخصيا كنت سعيدا وفرحت من قلبي بهذا الفوز. مبروك للشعب المغربي ونتمنى أن يتجاوز البرتغال في المواجهة المقبلة”.

واعتبر المحلل الرياضي الجزائري أن المنتخب المغربي الذي بات يصنف كأول منتخب عربي يصل إلى الربع النهائي بإمكانه تحقيق المعجزة والوصول إلى النصف النهائي.

وعبر مسعودان عن تفاؤله قائلا: “لعب المنتخب المغربي بخطة دفاعية وركز على الهجوم المضاد لخلق فرص تهديف ضد مرمى الإسبان، وأعتقد أنهم قادرون في مواجهة البرتغال على تقديم مقابلة جميلة”.

وأضاف: “بإمكان المنتخب المغربي اللعب من دون عقد بعد تقديمه لمباراة رائعة ضد إسبانيا. البرتغال ليس أفضل حالا من إسبانيا رغم ما حققوه من نتيجة 6-1 ضد سويسرا”.

المصدر: سكاي نيوز

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة