انطلاق موسم التطبيع مع الاسلحة البيضاء بمراكش قبيل العيد

حرر بتاريخ من طرف

مع اقتراب عيد الاضحى، انطلق بمدينة مراكش على غرار مجموعة من المدن المغربية، موسم التطبيع مع الاسلحة البيضاء في الشوارع.

ومعلوم ان عيد الاضحى يعتبر المناسبة الاكبر لتداول الاسلحة البيضاء من جديد والتطبيع معها بشكل مخيف، دون اي تقنين يذكر لعمليات البيع، علما ان جل الاسر المغربية تعتمد على جزارين يملكون ادوات اشتغالهم، ومع ذلك فإن السكاكين الكبيرة تنتشر في كل مكان وباسعار مشجعة، وفي متناول كل الفئات دون رقيب او حسيب، قبل ان نعود بعدها لنتباكى من هول وحجم انتشار مختلف اصناف الجريمة باستعمال الاسلحة البيضاء.

ويطالب مهتمون بتقنين بيع السكاكين و مختلف الاسلحة البيضاء و اتاحتها فقط في الاسواق الكبرى، حيث يمكن السيطرة على عمليات البيع واشتراط التوفر على معايير معينة تحول دون وقوع هذه الاسحة في يد قاصرين ومجرمين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة