انطلاق الدورة الأولى لمعرض الكتاب الجامعي بعرصة مولاي عبد السلام بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

انطلاق الدورة الأولى لمعرض الكتاب الجامعي بعرصة مولاي عبد السلام بمراكش
انطلقت٬ مساء يوم امس الخميس بعرصة مولاي عبد السلام بمراكش٬ فعاليات الدورة الأولى لمعرض الكتاب الجامعي٬ وذلك بمبادرة من كلية الآداب والعلوم الإنسانية التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش.

وتتميز هذه التظاهرة بعرض الإصدارات والعناوين الأدبية والثقافية للأساتذة الجامعيين ومختلف الأدباء العرب والأجانب٬ والتعريف بمنتوجهم العلمي والأدبي٬ وإعطاء الفرصة للباحثين والطلبة والتلاميذ والمثقفين بالمدينة الحمراء للاطلاع على الإبداعات العلمية والأدبية٬ وتشجيع القراءة ونشر المعرفة.

ويتضمن برنامج هذا المعرض٬ الذي يستمر إلى غاية 20 يناير الجاري٬ تنظيم مائدة مستديرة برحاب الكلية حول موضوع “الترجمة والثقافة”٬ وقراءات شعرية٬ ومعزوفات موسيقية٬ وقراءات في كتب لعدد من المؤلفين المغاربة بفضاء عرصة مولاي عبد السلام٬ فضلا عن توقيع اتفاقية إطار للتعاون والشراكة بين غرفة الصناعة التقليدية بمراكش وجامعة القاضي عياض٬ تقضي بالتعاون في مجال تشجيع المجال الثقافي والأدبي.

وبهذه المناسبة٬ أوضح رئيس جامعة القاضي عياض٬ عبد اللطيف ميراوي٬ أن الغاية من هذا المعرض هي التعريف بالمنتجات الفكرية والأدبية للأساتذة الجامعيين٬ وتشجيع الطلبة على القراءة واقتناء الكتب٬ وحث الآباء والأساتذة على تشجيع الشباب على القراءة والكتابة الأدبية الكفيلة بتنمية قدراتهم المعرفية والأدبية.

كما تعتبر هذه التظاهرة الثقافية٬ يضيف السيد ميراوي٬ منبرا لعرض الأطروحات الصادرة عن المؤسسات التابعة للجامعة٬ ووثائق علمية وإصدارات حول مدينة مراكش وأعلامها٬ مذكرا بأن الجامعة منخرطة٬ بشكل مكثف٬ في الشأن الثقافي٬ وذلك من خلال تنظيمها لمهرجاني المسرح الجامعي والموسيقي الجامعية.

من جانبها٬ أوضحت عميدة كلية الآداب والعلوم الإنسانية بمراكش٬ وداد التباع٬ أن الهدف من هذا المعرض هو التعريف بإصدارات أساتذة الكلية٬ ونشر الثقافة الأدبية على مستوى طلاب الكلية بصفة خاصة وطلاب جامعة القاضي عياض بصفة عامة.

وأضافت أن هذه التظاهرة الثقافية٬ التي تندرج في إطار انفتاح الجامعة على محيطها المحلي٬ الجهوي والوطني٬ تتزامن مع عرض أنشطة شركاء الكلية من كتب ومنشورات ووثائق قيمة٬ مشيرة إلى أن هذا الحدث يصاحبه تنظيم بعض الأنشطة الثقافية الموازية والتي تبرهن على مدى اهتمام الكلية برواد الثقافة الأدبية على المستويات المحلية٬ الجهوية والوطنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة