انتقادات تلاحق مسلسل تركي بسبب التنمر

حرر بتاريخ من طرف

أفادت وسائل الاعلام التركية، بأن هيئة النقابة الفنية في تركيا تتلقى العديد من الشكاوى ضد مسلسل “إسمعني” منذ بداية عرضه، بسبب تخلله العديد من مشاهد العنف والتنمر بشتى انواعه بين الطلاب المراهقين.

وتلاحق المسلسل الكثير من الانتقادات والتعاليق المتناقضة بين معرض ومؤيد لهذا العمل، حيث طالب البعض بتوقيف المسلسل، ومنع عرضه، فيما دافع البعض الآخر عنه بحجة تواجد مسلسلات أميركية شبيهة، وملاقاتها القبول، مشيرين إلى أن هذا المسلسل يجسد الواقع المعاش ويسلط الضوء على ظاهرة التنمر داخل المؤسسات التعليمية الخاصة، مركزا على معاناة طلبة المنح وتهميشهم من طرف الإدارة والطلبة الأغنياء.

وتدور أحداث المسلسل حول الحدث المأساوي الذي تعرضت له طالبة الثانوية “ليلى” التي صدمتها سيارة يقودها أستاذ بمدرسة خاصة، أثناء ذهابها إلى المدرسة، لتصاب بعدها بشلل، ما هو سيدفع صديقتها “إيكيم” إلى قبول منحة للدراسة بالمدرسة المعنية لكشف المتهم، ومن هنا ستبدأ رحلة الكشف عن أسرارها المظلمة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة