انتشال جثة عشريني لقي حتفه غرقا في وادي بالناظور

حرر بتاريخ من طرف

تمكن فريق خاص للغوص، تابع لعناصر الوقاية المدنية، في مدينة زايو، بعد ساعات طويلة من البحث دامت الى غاية ليلة أمس الاحد 08 يوليوز الجاري، من انتشال جثة شاب عشريني، كان ضحية رحلة استجمام، في أحد الوديان المطلة على نهر ملوية إقليم الناظور، حيث تم انتشال الجثة.

وتعود تفاصيل الواقعة، حسب مصادر متطابقة، الى يوم امس الاحد، عندما كان الشاب المسمى قيد حياته “محمد بغدادي”، المنحدر من مدينة زايو، رفقة زملائه في رحلة استجمام في واد يدعى “واد مالك”، الكائن في جماعة ولاد استوت في مدينة زايو، قبل ان تجرفه مياه النهر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة