انتشار امراض جلدية بسبب غياب قنوات الصرف الصحي ضواحي الصويرة

حرر بتاريخ من طرف

تعيش ساكنة مركز سميمو جماعة سميمو وضعا كارثيا خطيرا نظرا لغياب قنوات الصرف الصحي، ما جعل نشطاء بالمنطقة يدقون ناقوس الخطر من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب متضررون من المنطقة، المسؤولين بالتدخل لوضع حد لهذه المشكل الذي تسبب بكارثة بيئية ومشاكل صحية عديدة للساكنة، حيث انتشرت الروائح الكريهة والباعوض وكل الحشرات الضارة، مما تسبب في أمراض جلدية عديدة ظهرت بالمنطقة.

وعلى اثر هذا الوضع الخطير طالب المتضررون من المسؤولين بالتدخل العاجل لوضع حد لكل هذه المشاكل وإعادة الإعتبار لساكنة مركز سميمو باقليم الصويرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة