انتحارات بالجملة بمدينة الصويرة

حرر بتاريخ من طرف

اقدم طفل يبلغ من العمر (14 سنة) على الانتحار يوم امس، بجماعة إداوتغما منار، القريبة من مدينة الصويرة، الضحية وجدت جثته معلقة بواسطة حبل داخل منزل الأسرة، وبعد توصلها بالخبر انتقلت الى عين المكان دورية تابعة للدرك الملكي وعناصر الوقاية المدنية، حيث نقلت الجثة الى مستودع الأموات بمستشفى سيدي محمد ابن عبد الله من اجل إخضاعها للتشريح، للاشارة فان التلميذ لم يكن يعاني من اي اضطرابات نفسية تذكر.

وفي نفس اليوم، اهتزت ساكنة دوار الزاوية بجماعة الحنشان نواحي مدينة الرياح، على وقع خبر انتحار شاب عازب من مواليد (1984)، حيث وجد معلقا بواسطة حبل داخل غرفته بمنزله بالدوار المذكور من طرف أقاربه. وبعد علمها بالخبر انتقلت عناصر الدرك الملكي والسلطة المحلية، والتي باشرت التحقيق في أسباب الانتحار فيما وضعت جثة الهالك بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي للصويرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة