اليونيسكو: مقتل 55 صحفيا سنة 2021 في العالم.. الرقم الأدنى منذ 10 سنوات

حرر بتاريخ من طرف

أفادت بيانات صادرة عن منظمة “اليونسكو”، اليوم الخميس، بأن 55 صحفيا وإعلاميا لقوا مصرعهم عبر العالم في العام 2021، وهو الرقم الأدنى منذ عشر سنوات، محذرة مع ذلك من أن الإفلات من العقاب على هذه الجرائم لا يزال عاما، وأن الصحفيين لا يزالون يواجهون العديد من التهديدات.

وأكدت المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، في بيان صادر عن منظمتها، أنه “مرة أخرى في العام 2021، دفع عدد كبير جدا من الصحفيين الثمن الباهظ إزاء سعيهم للكشف عن الحقيقة”.

وذكرت بأن “العالم يحتاج، أكثر من أي وقت مضى، إلى معلومات مستقلة وواقعية. يتعين علينا أن نعمل المزيد حتى يتمكن أولئك الذين يعملون بلا كلل من أجل توفير هذه المعلومات من القيام بذلك دون خوف”.

وأشار البيان الصحفي الصادر عن المنظمة الأممية، التي تتخذ من باريس مقرها لها، أن مرصد اليونسكو للصحفيين الذين لقوا حتفهم سجل أن 55 جريمة قتل راح ضحيتها صحفيون في العام 2021، وقع ثلثاها في بلدان خالية من النزاعات المسلحة، ما يظهر المخاطر المستمرة التي يواجهها الصحفيون في عملهم اليومي من أجل التنديد بالأفعال البغيضة.

وحسب المصدر ذاته، فإن الأمر يتعلق بـ “تحول كامل للوضع”، لأنه في العام 2013، وقع ثلثا عمليات القتل في البلدان التي تشهد نزاعات.

وفي العام 2021 – يضيف المصدر ذاته- حدثت غالبية الوفيات في منطقتين فقط : في آسيا والمحيط الهادئ، (23 جريمة قتل)، وفي أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، (14 جريمة قتل)، مشيرا إلى أنه إذا كان عدد جرائم قتل الصحفيين قد بلغ أدنى مستوى له منذ عقد، فإن الإفلات من العقاب على هذه الجرائم لا يزال ينذر بالخطر ويظل واسع الانتشار.

وأوضحت المنظمة الأممية، في هذا السياق، أن 87 بالمائة من جرائم قتل الصحفيين المسجلة منذ العام 2006 لم يتم حل حيثياتها بعد.

وأفادت بأن الصحفيين في جميع أرجاء العالم لا يزالون أيضا ضحايا للعديد من حالات السجن والاعتداءات الجسدية والترهيب والمضايقات، لاسيما عند تغطيتهم للاحتجاجات والمظاهرات.

وتتعرض نسبة مقلقة من الصحفيات للتحرش عبر الإنترنت. حيث أظهر تقرير نشرته اليونسكو في أبريل، أن ما يقرب من ثلاثة أرباع هؤلاء الصحفيات عانين بالفعل من العنف عبر الإنترنت في علاقة بعملهن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة