الواقع السياسي في المغرب منذ انتخابات 2011 عنوان لقاء تواصلي لحزب المصباح بابن جرير

حرر بتاريخ من طرف

الواقع السياسي في المغرب منذ انتخابات 2011 عنوان لقاء تواصلي لحزب المصباح بابن جرير
في اطار قافلة المصباح نظم المكتب الاقليمي لحزب العدالة والتنمية باقليم الرحامنة صبيحة الاحد 3 مارس 2013، بمجمع الصناعة التقليدية ببن كرير.

لقاءا تواصليا تحت عنوان الواقع الساسي في المغرب مند انتخابات 25 نونبر 2011 بمشاركة برلمانيي جهة مراكش تانسيفت الحوز وبحضور مهم لمناضلي الحزب وممتلي وسائل الاعلام المحلي وممتلي المجتمع المدني.

البداية كانت مع الكاتب الاقليمي مصطفى فاتح الذي اكد في كلمته الترحيبية ان حزب العدالة والتنمية داب على مد جسور التواصل مع المواطنين سواء من خلال الجرائد والمواقع الالكترونية وكذا مكاتب برلمانيي الحزب للاستماع لهم ولمدهم بالمستجدات المتعلقة اساسا بانجاز الحكومة …

الشئ الذي اكده احمد المنتصر في مداخلته الاولى حول السياق العام للتجربة حيت قال ان التواصل مع الساكنة هو من صميم التزامات الحزب بدليل وجود صيغة قافلة المصباح الموجودة منذ 97 وهي دائما مناسبة للوقوف على حصيلة البرلمانيين والاستماع الى هموم الناس واضاف بان التجربة الحالية عاشت الاصلاح في ظل الاستقرار كما ذكر بانتخابات 25 نونبر التي اعتبرها محطة للانتقال الدمقراطي واستمر بسرد مميزات التجربة الحالية والتي منها اعتماد منطق التدرج في معالجة مجموعة من الملفات.
اصبح هناك اهتمتم كبير لتتبع الشان السيسي
فوز احزاب الاغلبية في الانتخابات الجزئية الاخيرة.
المتابعة من الجلسات الشهرية لرئيس الحكومة
وجود حركية ملحوظة للسادة الوزراء
الانسجام الحاصل داخل الحكومة
الحيوية المؤسساتية من خلال الحضور المستمر داخل قبة البرلمان وكذلك العمل المستمر للجن
اما برلماني الشباب عمر بن يطو، فتحدت عن عناوين الاصلاح الكبرى والتي منها صندوق المقاصة التعليم الصحة المقاولة …

اما برلماني القلعة بلعيد اعلال فتطرق بدوره للاوراش الكبرى للحكومة الحالية المتمثلة اساسا في اصلاح التعليم والقضاء والصحة وصندوق القاصة كذلك والتكافل الاجتماعي واكد على ان المسوؤلية تبقى مشتركة بين الجموع للرقي نحو الافضل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة