النيران تقتل أحد طلبة القرآن الكريم بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كشـ24” أن أحد طلبة القرآن الكريم الذي يدرس بالمدرسة القرآنية العتيقة “تيمزكيدا واسيف” بجماعة آيت مزال إقليم اشتوكة ايت باها، لقظ أمس السبت 25 ماي، أنفاسه الاخيرة داخل المستشفى الجامعي بمراكش.

وكان الضحية يتلقى العلاج بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، قبل ان يفارق الحياة متأثرا بحروقه البليغة بعدما تدهورت حالته الصحية .

ويشار ان المدرسة القرآنية العتيقة “تيمزكيدا واسيف” كانت قد تعرضت لحريق نهاية الأسبوع الماضي بسبب تسرب الغاز ما نجم عنه إصابة طالبين بحروق متفاوتة الخطورة.

وبهذه المناسبة الاليمة تتقدم كش24 باحر التعازي لعائلة الفقيد وزملائه، راجين من الله عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته، ويلهم ذويه الصبر والسلوان، وانا لله وانا اليه راجعون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة