النهوض بالقطاع السياحي بجهة مراكش يجمع رؤساء المجالس الإقليمية

حرر بتاريخ من طرف

تتجه مجالس السياحة الإقليمية في جهة مراكش آسفي للعمل معاً، من أجل النهوض بالقطاع السياحي بالجهة، وذلك من خلال خلق تآزر بين المناطق مختلف المناطق السياحية بجهة مراكش آسفي.

وفي هذا الإطار، عقد حميد بن طاهر رئيس المجلس الإقليمي للسياحة بمراكش، يوم أمس الخميس 17 أكتوبر الجاري، اجتماعًا مع رؤساء وممثلي مجالس السياحة في أقاليم جهة مراكش آسفي: الحوز ، الصويرة ، آسفي ، الرحامنة، شيشاوة وقلعة السراغنة، وذلك بحضور المندوب الإقليمي لوزارة السياحة ورئيس الجمعية الإقليمية لوكالات الأسفار في مراكش آسفي.

 

وحسب بلاغ للمجلس الإقليمي للسياحة بمراكش، فإن هذا اللقاء يهدف إلى خلق تآزر بين المناطق السياحية المختلفة في جهة مراكش آسفي، من خلال تسليط الضوء على الإمكانات الطبيعية والثقافية والسياحية التي يمتاز بها كل إقليم بالجهة، بالإضافة إلى كون مدينة مراكش قاطرة السياحة الإقليمية والوطنية.

وخلص الإجتماع إلى الاتفاق على امتياز نهج الاتصالات الرقمية من خلال موقع “Vsitmarrakech.ma”، بالاعتماد على صور جديدة مع نهج جديد لإعادة اختراع تجربة العملاء، وتعزيز السياحة الريفية، من خلال إنشاء طرق جديدة تحمل اسماء مثل  الجبل، الصحراء والساحل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة