النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية تواصل العمل التشاركي الجاد مع المديرية العامة للضرائب

حرر بتاريخ من طرف

عقدت النقابة الوطنية الديمقراطية للمالية أول أمس الأربعاء 8 فبراير الجاري، لقاء مركزيا مع المديرية العامة للضرائب حضره المدير العام للضرائب السيد عمر فرج و الطاقم الإداري المرافق له، و المكتب الوطني للنقابة الوطنية الديمقراطية للمالية بمعية ممثلي مكاتب فروع هذه النقابة على مستوى مجموع التراب الوطني.

ويدخل هذا اللقاء في إطار المنهجية المعتمدة بين هذه النقابة والمديرية المذكورة المرتكزة على معالجة الملفات المطلبية بشكل تخصصي و مركز، وقد خصص هذا اللقاء لتدارس البنيات التحتية وشروط العمل بمختلف البنيات الإدارية للمديرية العامة للضرائب داخل مختلف مناطق المملكة، بحيث استمع المدير العام لتقارير كتاب الفروع وسجل الملاحظات المثارة وأعطى تعليماته لمعالجة كل الاختلالات المسجلة في هذا الإطار ، انطلاقا من قناعته، حسب ما عبر عنه في هذا اللقاء بأن الاهتمام بالعنصر البشري هو الرأسمال الأساسي الذي تعتمد عليه هذه المديرية في تحقيق النتائج المتميزة التي ساهمت في الرفع من مردودية المالية العامة بالمملكة . 

وعلى المستوى المكتب المحلي لمراكش فقد تدخل ممثلي الفرع على مستوى تاركة و علال الفاسي بتدخلات تفصيلية عرضوا خلالها الوضع العام للبنيات التحتية بمراكش. بحيث  سجل الجميع الارتياح العام الذي عبر عنه السيد المدير العام بخصوص المستوى الذي وصلت إليه  المديرية الجهوية للضرائب بمراكش كمديرية نموذج في هذا الإطار.  

وفي نفس الوقت تطرقوا للنقط التي تستدعي التطوير و الإصلاح.  كما تم عرض مختلف المطالب التي يتعين معالجتها على مستوى البنيات التحتية و ظروف العمل بكل من ايت اورير و ايمنتانونت و قلعة السراغنة و ابن جرير ، بحيث تم الأخذ بعين الاعتبار هذه الملاحظات في أفق معالجتها.
وفي الأخير اتفق الجميع على مواصلة هذه اللقاءات التخصصية لمعالجة باقي نقط الملف المطلبي، ومواصلة العمل التشاركي الجاد الذي يعتبر الركيزة الأساسية لمستوى التحديث و التطور الذي عرفته المديرية العامة للضرائب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة