النقابات التعليمية بمراكش تقلب الطاولة على سمير مزيان نائب الوزارة وتنسحب من الاجتماع التمهيدي للحركة الإقليمية

حرر بتاريخ من طرف

النقابات التعليمية بمراكش تقلب الطاولة على سمير مزيان نائب الوزارة وتنسحب من الاجتماع التمهيدي للحركة الإقليمية
في اجتماع عقد يوم أمس السبت 19 يوليوز الجاري، جمع نائب وزارة التربية والوطنية والتكوين المهني بمراكش سمير مزيان، بممثلي النقابات الأكثر تمثيلية بالمدينة، الاجتماع الذي تمحور حول موضوع تبادل المعطيات وتحيينها بخصوص الحركة الانتقالية الإقليمية لهيئة التدريس بالاسلاك التعليمية الثلاث.
 
وحسب مصدر حضر الاجتماع لـ”كِشـ24″ فان النقابات المعنية وهي :” الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، الاتحاد المغربي للشغل، والفدرالية الديمقراطية للشغل، ونقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب”، والتي قررت الانسحاب بعدما تفاجات بتدخل لنائب الوزارة بمراكش الذي فاجأ الجميع، بكون المناصب الشاغرة بخصوص هيئة التدريس لا تتعدى 16 منصب  تتوزع بين منصبين بالمستوى الابتدائي والتعليم الإعدادي بخمسة مناصب والتعليم الثانوي التأهيلي بتسع مناصب.
 
وهو ما دفع بممثلي النقابات المذكورة بالانسحاب من الاجتماع احتجاجا على هزالة هذه المناصب وكيفية توزيعها مع العلم ان العديد من الاطر التعليمية الفائضة ببعض المؤسسات تنتظر اشراكها في هذه الحركة من أجل إعادة الانتشار غير أن نائب الوزارة تحجج أمام الحاضرين لكونه ينفذ قرارات الوزارة الوصية.
 
ويذكر ان النقابات الخمس المنسحبة تستعد لإصدار بلاغ نقابي مشترك في هذا الشأن.
وفي محاولتنا الاتصال بنائب وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني سمير مزيان لأخذ رأيه في الموضوع ظل هاتفه خارج التغطية. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة