النطق بالحكم في حق أول متهم بقانون التحرش الجديد

حرر بتاريخ من طرف

قضت المحكمة الابتدائية بامنتانوت، بإطلاق سراح عشريني متهم بالتحرش الجنسي بفتاة في موسم سيدي بوعثمان جماعة أسيف المال، بعد تنازل الضحية عن متابعته قضائيا.

وكانت عناصر الدرك الملكي أوقفت المشتبه به يوم الأحد، بعد مطاردة مثيرة شارك فيها عدد من زوار موسم سيدي بوعثمان، ليتم الاحتفاظ به رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة قبل عرضه على العدالة، ليكون بذلك أولى ضحايا قانون التحرش الجديد الذي دخل حيز التنفيذ بداية الشهر الجاري.

وحسب مصادر كشـ24، فإن الموقوف يدعى حسن “ب” من مواليد سنة 1992، وينحدر من جماعة أمزميز الموجودة بتراب إقليم الحوز، وتمت مواجهته بتهمة التحرش الجنسي التي يعاقب مرتكبها بالحبس مدة ستة أشهر مع دفع غرامة مالية لفائدة الخزينة العامة للمملكة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة