النصب والإحتيال وإصدار شيكات بدون مؤونة يقود لتوقيف أربعيني ببرشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

كشفت مصادر مطلعة لـ كشـ24، أن رجلا أربعينيا استولى على أموال تجار، استعان بمجموعة من الأساليب والحيل للنصب والإحتيال على ضحاياه، وأسقط عدد منهم في فخ الخدع، من بينها إصدار شيكات بدون مؤونة، حيث قاد المتهم عملية نصب كبرى، استولى فيها على أزيد من 23 مليون سنتيم، ثم اختفى عن الأنظار لمدة ليست بالقصيرة.

وأورد مصدر مطلع للجريدة، أن تجارا بسوق ببرشيد ومدن أخرى، وجدوا أنفسهم في ورطة، بعد أن اختفى الرجل الأربعيني عن الأنظار، وكبدهم خسائر مالية فادحة، مشيرا في الوقت نفسه، إلى أنه استغل ثقة التجار به للنصب والاحتيال عليهم، خاصة أنه اعتاد التعامل معهم لمدة كسب فيها تقتهم.

وفي هذا الإطار ذكرت المصادر ذاتها، أن خطة المشتبه به سرعان ما أوقعته في قبضة السلطات الأمنية لبرشيد، بعد تسجيل عدد من الشكايات ضده، وبعد إيقافه واعتقاله وتنقيطه عبر الناظم الإلكتروني، تبين للمحققين أنه موضوع العديد من مذكرات البحث على الصعيد الوطني، تتعلق أساسا بالنصب والاحتيال وإصدار شيكات بدون رصيد.

ووفق مصادر كشـ24، فإن الموقوف والمحروس نظريا، كل الدلائل تؤكد تورطه في عمليات نصب عديدة ومتعددة، ارتكبها في حق تجار، نصب كمينا محكما لهم وأوهمهم، بقدرته على تحصيلهم أرباح مهمة نتيجة التعامل معه، ناهيك عن معاملات مالية لأشخاص آخرين أوقعتهم في خسائر مالية فادحة، استنادا لمصادر الجريدة.

وبتعليمات من النيابة العامة المختصة، تم وضع المشتبه به تحت تدابير الحراسة النظرية، والإستماع إليه في محضر رسمي حول المنسوب إليه، وعرضه بعد انتهاء التحقيق التفصيلي على أنظار ممثل الحق العام، للنظر في صك الإتهام الموجه إليه وإحالته على المحكمة قصد ترتيب الجزاءات القانونية في حقه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة