النساء يمثلن أكثر من نصف ساكنة المغرب خلال 2020

حرر بتاريخ من طرف

أفادت المندوبية السامية للتخطيط أنه خلال سنة 2020، مثلت النساء أكثر من نصف ساكنة المغرب (50,3 %).

وأضافت المندوبية، في مذكرة إخبارية أصدرتها اليوم الثلاثاء بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، أنه حسب الحالة الزواجية، فإن 28,1% من النساء البالغات 15 سنة فأكثر هن عازبات، فيما 57,8 % منهن متزوجات، و10,8% منهن أرامل، و3,3% منهن مطلقات.

وأشارت إلى أن 16,7 في المائة من الأسر، البالغة 8.438.000 أسرة، مسيرة من طرف النساء، مسجلة أن هذه النسبة تبقى مرتفعة بالوسط الحضري (19,1%) مقارنة بالوسط القروي (11,4%).

وفي ما يخص الحالة الصحية للنساء، أبرزت المندوبية، ضمن المذكرة ذاتها، أن معدل وفيات الأمهات يظهر تحسنا ملحوظا، اذ انخفض هذا المؤشر من 112 وفاة في 2010 إلى 72,6 وفاة في 2018، لكل 100 ألف ولادة حية (111,1 في المناطق القروية و44,5 في المناطق الحضرية).

وفي سنة 2018، صرحت 70,8 % من النساء أنهن يستعملن وسيلة منع الحمل حديثة أو تقليدية.

وكشفت المذكرة أنه في سنة 2020، وخلال فترة الحجر الصحي، ومن بين 6% من الأسر التي من ضمن أفرادها نساء معنية بالصحة الإنجابية، فإن 34% لم يحصلن على هذه الخدمات الصحية (27% في المناطق الحضرية و39 % في المناطق القروية).

وذكرت المندوبية أنه إذا كان الولوج إلى المدرسة يكاد يكون تقريبا معمما في المستوى الابتدائي، فإن مستويات التمهيدي والإعدادي والتأهيلي ما تزال تشكو من العجز.

وقد بلغت النسبة الصافية للتمدرس سنة 2020 بالمستوى التمهيدي 71,9%، وبالابتدائي 99,9% بالابتدائي، وبالثانوي الإعدادي 66,8%، وبالثانوي التأهيلي 37,5 %.

وفي ما يخص المساواة في الولوج، بلغ مؤشر التكافؤ بين الجنسين 0,96 في المرحلة الابتدائية، و0,92 في المستوى الثانوي الاعدادي، و1,10 في المستوى الثانوي التأهيلي.

أما ما يتعلق بالقيادة والمشاركة في اتخاد القرار، فقد أبرزت أنه في سنة 2019، بلغت نسبة المقاولات التي ترأسها النساء 12,8 %، مشيرة إلى أن المرأة المقاولة تظل أكثر حضورا في قطاع الخدمات بنسبة 17,3%، يليها قطاع التجارة (13,8%)، والصناعة (12,6%) ثم البناء (2,6%).

وحسب الفئة، فبالرغم من أن القيادات النسائية يظهرن بشكل أقل في المقاولات الكبيرة (8%)، إلا أنهن أكثر تواجدا في المقاولات الصغيرة جدا (13,4%)، وفي المقاولات الصغرى والمتوسطة الحجم (10,2%).

وبالإضافة إلى ذلك، فإن 18% من المقاولات الفردية، و11 % من الشركات المجهولة الاسم والشركات ذات المسؤولية المحدودة تقودها نساء.

بينما على صعيد الوظيفة العمومية، أوضحت المندوبية أن نسبة النساء الائي يشغلن مناصب المسؤولية بلغت 23,5%، فيما بلغت نسبة المقاعد التي تشغلها النساء في مجلس النواب 20,5 %، ومجلس المستشارين 11,67 %، وحصة مقاعدهن في المجالس الترابية حوالي 21%.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة