المنتخب المغربي للسيدات يواجه نظيره البوتسواني وعينه على بلوغ مونديال 2023

حرر بتاريخ من طرف

يواجه المنتخب المغربي النسوي لكرة القدم، مساء يوم غد الأربعاء نظيره البوتسواني برسم ربع نهائي كأس أمم إفريقيا للسيدات 2022، الجارية حاليا في المملكة إلى غاية 23 يوليوز الجاري، وعينه من جهة على بلوغ دور نصف هذه المسابقة ،ومن جهة أخرى على انتزاع تذكرة العبور الى نهائيات مونديال 2023 ، المزمع تنظيمها بشكل مشترك بين أستراليا ونيوزيلندا، وبالتالي كتابة صفحة جديدة في السجل الذهبي لكرة القدم المغربية .

ومع بلوغهن دور الربع من نهائيات كأس افريقيا متصدرات للمجموعة الأولى بالعلامة الكاملة ،أصبحت لبؤات الاطلس على بعد خطوة واحدة من التأهل إلى منافسات كأس العالم 2023، حيث يلزمهن الفوز على منتخب بوتسوانا في المباراة التي ستقام بداية من الساعة التاسعة ليلا، على ارضية المجمع الرؤياضي مولاي عبد الله بالرباط، وضمان المرور إلى نصف نهائي بطولة “الكان”، و العبور للمونديال و بالتالي اسقاط عصفورين بحجر واحد .

وتأهل منتخب لبؤات الأطلس إلى دور ربع نهائي، بعد تحقيقه ثلاث انتصارات متتالية، حيث بدأت اللبؤات نتائجهن الايجابية أمام المنتخب البوركينابي بهدف نظيف، و فزن على أوغندا بثلاثة أهداف لهدف، قبل أن يختتمن دور المجموعات بانتصار على السنيغال بهدف نظيف ليتصدرن عن جدارة و استحقاق المجموعة الأولى برصيد تسع نقاط محققات العلامة الكاملة.

و تساور مكونات المنتخب المغربي النسوي إرادة جامحة لتحقيق الانجاز غير المسبوق عربيا المتمثل في التأهل الى مونديال استراليا و نيوزيلاندا 2023 ، سيما بعد تخطى عقبة منتخب السنيغال العتيد ، في ختام دور المجموعات لبطولة أمم إفريقيا، والصعود إلى دور الثمانية من كاس أمم افريقيا .

في هذا السياق ، قال الناخب الوطني رينارد بيدروس في تصريحات للصحافة قبيل مواجهة بوتسوانا “أمامنا مباراة من أجل التأهل إلى نصف النهائي، وضمان مقعد في مونديال أستراليا ونيوزيلندا 2032، لذا نتمنى أن نسعد المغاربة بالصعود للمربع الذهبي”.

وعبر بيدروس عن ارتياحه لخلود فريقه الى الراحة بعد خوض ثلاث مباريات في أسبوع ، مضيفا “يجب ان نكون طموحين. نحضر لربع النهائي كي نتأهل ونبلغ نهائيات كأس العالم.. التواضع لا يمنع الطموح، فنحن نعمل بقدر كبير من التواضع”.

من جهتها ، صرحت مهاجمة الفريق الوطني المغربي ،اللاعبة روزيلا عيان ، المحترفة بنادي توتنهام الإنجليزي ” في كل معسكر أحضره ، كنت أقول يا فتيات إما أن نحقق الفوز بهذه البطولة أو نتأهل لكأس العالم، الوصول إلى كأس العالم هو الحد الأدنى، لقد قلت ذلك منذ البداية وسأستمر في الغناء من فوق أسطح المنازل حتى يحدث ذلك”.

و استطردت قائلة ” حقا لدينا لاعبات جيدات ، وواحد من أفضل المدربين في العالم، لذا فإن الإمكانات التي يتمتع بها هذا الفريق لا تصدق، آمل فقط أن نتمكن من إظهار ذلك”.

و خلصت “يمكن أيضا أن ننظر إلى ما هو أبعد من السعي لتحقيق النجاح الرياضي إلى التأثير الفردي والمجتمعي الذي يمكن أن أحدثه أنا وزميلاتي في الفريق على صغار السن في المغرب “.

بدورها ، قالت سلمى أماني ، متوسط ميدان المنتخب المغربي و نجمة فريق سان مالو الفرنسي غداة الفوز على السنغال “حققنا هدفنا. أنهينا دور المجموعات في الصدارة.. نفكر في كأس العالم، لكننا نركز الآن على كأس أمم أفريقيا وهي هدفنا الرئيسي”.

تابعت “هناك ضغط في ربع النهائي، ولكن سنستعد لهذا الدور مثل المباريات الأخرى، وسنخوض المباراة المقبلة بالهدف نفسه وهو تحقيق الانتصار”.

و تأهل منتخب بوتساونا الى نفس الدور كأفضل ثالث في المجموعة الثالثة برصيد 3 نقاط بعد فوز عل منتخب البورندي وهزيمتين متتالتين امام كل من نيجيريا و جنوب افريقيا .

و عن نفس الدور سيواجه منتخب زامبيا نظيره السنغالى ، و يلاقي منتخب الكاميرون نظيره النيجيري، فيما يواجه منتخب جنوب إفريقيا نظيره التونسي .

وفي حال انتصار المنتخب الوطني المغربي في دور الربع ،فسيواجه برسم دور النصف المنتصر في مباراة الكاميرون ونيجيريا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة