المغرب يعول على السياحة الداخلية لإنعاش القطاع من جديد

حرر بتاريخ من طرف

قالت نادية فتاح العلوي، وزيرة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية، إن الوزارة عملت على عدة جوانب مهمة للتحضير لاعادة انطلاقة القطاع السياحي بشكل أفضل، وذلك من خلال مجموعة من الإجراءات، تركز في مرحلة أولى على السياحة الداخلية.

وأوضحت الوزيرة في جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب يومه الإثنين ثامن يونيو الجاري، أن الوزارة قامت في هذا الاطار بإعداد دليل يضم مجموعة من توصيات السلامة الصحية ذات صلة بكوفيد19 موجه لكافة مهنيي القطاع السياحي بالمغرب، حيث يلخص تضيف الوزيرة تدابير الصحة والسلامة التي يجب على العاملين في مجال السياحة الامتثال لها لضمان استئناف تدريجي وناجح لانشطتهم والعمل على الفع من جودة الخدمات السياحية.

وأضافت المتحدثة ذاتها، ان الوزارة بادرت أيضا إلى اتخاذ مجموعة من التدابير في مجال الترويج السياحي بمعية المكتب الوطني للسياحية، حيث يتم التركيز على انعاش السياحة الداخلية، وذلك من خلال وضع استراتيجية التواصل لفائدة السوق الداخلية وطنيا وجهويا، والتي تهدف إلى تقريب المنتوج السياحي للمواطن وتشجيعه على استهلاك السياحة الداخلية كمنتوج وطني.

وأشارت الوزيرة، إلى ان الوزارة تسعى لعقد شراكات مع مختلف الفاعلين في القطاع السياحي، بهدف وضع عروض مشجعة للسياحة الداخلية.

واكدت نادية فتاح العلوي، أن الوزارة أعدت مخططا ممنهجا وتشاركيا للحد من تداعيات الجائحة وإعادة إقلاع القطاع، يهدف الى تموقع المغرب في العالم ما بعد كورونا، حيث يتمحور هذا المخطط على ثلاث نقاط، اولها الحفاظ على مناضب الشغل وكفاءات وقدرات مهنيي القطاع؛ وضع عرض بجودة عالية يستجيب لحاجيات وانتظارات السياح، ثم إعادة إقلاع القطاع والتكيز على السياحة الداخلية في مرحلة أولية.

وشددت الوزيرة، على ان السياحة الداخلية تأتي ضمن الاولويات كقاطرة استراتيجية لانعاش القطاع من جديد وذلك من خلال مراجعة العرض و تكييفه مع طلب السياح المحليين وإطلاق حملة ترويجية مكثفة لاعادة الثقة وتعزيز المنتوج المحلي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة