المغرب يتحوّل إلى نقطة لحرب التجسس بين الكتلان والحكومة الإسبانية

حرر بتاريخ من طرف

كشف التحقيق الذي قامت به السلطات الإسبانية في قضية عصيان الشرطة المحلية الكتالونية عن تحول المغرب إلى نقطة لحرب التجسس بين الحكومة المحلية والحكومة المركزية في المملكة الإيبيرية.

وبحسب يومية “المساء” في عددها ليومه الجمعة، فإن إحدى الوثائق كشفت أن الجواسيس الكتلان استهدفوا جمع معطيات عن مسؤولين إسبان كبار كانوا حاضرين في عرس لأحد كبار الشخصيات المغربية، فيما أقر المحققون الإسبان بأن طبيعة الوثائق التي عثر عليها في حوزة الشرطة المحلية لكتالونيا لها طابع تجسسي غير شرعي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة