المغربي أريكتي والسلوفينية بلينكوس يفوزان بالسباق الأصعب للحاق أمزميز الإيكولوجي

حرر بتاريخ من طرف

فاز المتسابقان المغربي سعيد أريكتي (ذكورا) والسلوفينية أورسا بلينكوس (إناثا) بالسباق الأصعب في الدورة الرابعة للحاق أمزميز الإيكولوجي، الذي جرى على مسافة 29 كلم بمنطقة أمزميز ضواحي مدينة مراكش.

وقطع أريكتي مسافة السباق في زمن قدره 2 س و41 د و52 ث، متقدما على مواطنيه على التوالي حميد يشو (2 س و41 د 53 ث) وحفيظ آيت مصري (2 س و42 د و31 ث).

أما العداءة السلوفينية فكانت الوحيدة التي تمكنت من إكمال السباق بعد قطعها مسافة 29 كلم في ظرف 5 س و20 د و00 ث.

وعاد لقب سباق 19 كلم للمغربي عزيز يشو، قاطعا المسافة بتوقيت 1 س و29 د و53 ث، متبوعا بمواطنيه عبد الله تزارت (1 س و33 د و44 ث) وأيوب القديري (1 س و35 د و25 ث).

ولدى الإناث حلت المغربية ،أسماء بودوار، في المركز الأول للسباق ذاته بتوقيت 2 س و11 د و43 ث، أمام الفرنسية ماري شامولود (2 س و17 د و26 ث)، ثم الروسية لوسيا بيكتميروفا (2 س و32 د و22 ث).

وفاز بسباق 9 كلم في فئة الذكور حمزة آيت القاضي بتوقيت 36 د و24 ث، متبوعا بمواطنيه الصديق سوبيع (37 د و00 ث) وجواد أحنكير (37 د و46 ث)، فيما نالت لقب الإناث العداءة المغربية مريم أوحدو (47 د و38 ث)، تليها في المركزين الثاني والثالث فاطمة الزهراء حفاري (51 د و54 ث) وسعاد حاصل (54 د و22 ث).

ويروم لحاق هذه السنة التحسيس بضرورة حماية البيئة لوجود مواقع تسمح بممارسة الرياضة في أفضل الظروف بغية تعزيز نشاط رياضي في قلب الطبيعة يحترم بيئتها وتنوعها البيولوجي ونظامها البيئي.

ومنحت اللجنة المنظمة للمتسابقين إمكانية الاختيار بين ثلاثة سباقات، الأول على مسافة 9 كيلومترات، والثاني على مسافة 19 كيلومترا، والثالث على مسافة 29 كيلومترا، عبر مسارات ذات تضاريس تتنوع بين الغابات والمنحدرات والمرتفعات.

وجمع هذا الحدث الرياضي ،بين الرياضة والمتعة والعمل البيئي والاجتماعي، حيث تم تنظيف المسار لمسافة 29كلم بمساهمة المتسابقين والمنظمين والمتطوعين، فضلا عن توزيع اللوازم المدرسية وبناء جدار يمتد على مسافة 80 مترا من أجل حماية تلاميذ مدارس “تيكنزوين

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة