المصباح يركب الحصان لمعارضة عمدة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

المصباح يركب الحصان لمعارضة عمدة مراكش
أفاد مصدر مقرب من المجلس الجماعي لمدينة مراكش ل”كش24″ أن حزبا الاتحاد والدستوري شكلا قطبا من أجل معارضة العمدة فاطمة الزهراء المنصوري، الأمر الذي اتضح من خلال اجتماعات لجنة المالية التي تميزت بحضور أسماء وازنة بالحزبين المذكورين،

وأشار المصدر ذاته إلى أن أحد الأعضاء المقربين من العمدة السابق استغل اجتماع اللجنة المذكورة للإشادة بما حققه هذا الأخير، مشيرا إلى أن التنويه الملكي يتعلق بمنجزات المجلس السابق برئاسة عمر الجزولي، الأمر الذي خلف ردود فعل متباينة داخل اللجنة المذكورة.

واستغرب المصدر نفسه إلى إلحاح المستشار المذكور على ضرورة تسلم جل الوثائق، الأمر الذي طالب به المستشار المقال من المكتب المسير يوم الثلاثاء 29 أكتوبر الجاري، رغم التوضيح الذي قدمه الكاتب العام للمجلس.

وأضاف المصدر نفسه أن أحد أعضاء التحالف المذكور فاجأ أعضاء اللجنة بالحديث عن تواجد لقطاء بالمجلس، من خلال حديثه عن عدم معرفة البعض بوالده، ليطلب مستشار وهو بالمناسبة ابن جندي مراكشي شارك في حرب الهند الصينية، توضيحا من رئاسة اللجنة وتحديد اللقطاء الذين يتحدث عنهم المستشار.

ويذكر أن اللجنة وقفت على أحد المنتمين لحقل الإعلام ضمن العمال الموسميين بالمجلس الجماعي لمدينة مراكش في الوقت الذي يسجل حضوره بمقر الجماعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة