المركز الاستشفائي الجامعي بمراكش يعزز نظامه المعلوماتي بإحداث تقنية أخذ المواعيد عن بعد

حرر بتاريخ من طرف

تعزيزا لنظامه المعلوماتي، أطلق المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش تقنية الكترونية جديدة لأخذ مواعيد الفحوصات الطبية والكشوفات الوظيفية، وكذا مواعيد الاستشفاءات عن بعد، وذلك لتقديم عرض صحي أمثل.
 
وحسب بلاغ للمركز ، فإن إحداث هذه الخدمة الجديدة يأتي تكريسا لمبدأ الحكامة الجيدة وتقريب الخدمات من المواطنين، ووعيا من المركز بضرورة تطوير الرعاية الصحية.
 
وستعمل هذه التقنية على التخفيف من الضغط الواقع على المواعيد، كما ستساعد في تقليل فترة الانتظار وتوفير المواعيد للمرضى حسب الوقت الملائم لهم مع سهولة إعادة جدولة الموعد المطلوب في حال الرغبة بإلغائه.
 
وتأتي هذه الخدمة ضمن نطاق مشروع تطوير النظام المعلوماتي داخل المركز الاستشفائي والذي سيوفر عدة تسهيلات للمواطنين عبر إمكانية حجز مواعيدهم الطبية إلكترونيا، حيث يمكن للأفراد تغيير المواعيد التي تم حجزها مسبقا أو إلغائها، إضافة إلى إمكانية إطلاع المرضى على سجل مواعيدهم الصحية القادمة والسابقة في جميع مصالح المركز، مما سيعفي من كثرة التنقلات ومن النفقات المترتبة عنها وبالتالي الاستغلال الأمثل للوقت وللطاقة.
 
كما يعكس إحداث هذه التقنية الرقمية مدى التزام المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بتطبيق الحكامة الجيدة، وضمان الشفافية وسياسة القرب وتتبع مصالح المواطنين مما يجعل منه مركزا استشفائيا في اتصال دائم مع محيطه الخارجي. وتوجد هذه الخدمة عبر الموقع الإلكتروني (دوبل في دوبل في دوبل في . سي أش إي مراكش. ما) أو عبر الاتصال بالرقم 0802000028

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة