المديرة العامة لليونيسكو تنوه بالدور الرائد للعمل الإذاعي في إرساء التفاهم

حرر بتاريخ من طرف

نوهت المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو) أودري أزولاي بالدور الرائد للإذاعة في “تحفيز النقاش العام وتعزيز مشاركة المواطنين وبناء التفاهم المتبادل”، وذلك بمناسبة اليوم العالمي الثامن للإذاعة.

وقالت السيدة أودري أزولاي، في رسالة نشرت بمناسبة الاحتفال بهذا اليوم تحت شعار “الحوار والتسامح والسلام”، إنه “منذ أزيد من قرن على اختراعها، فتحت الإذاعة مناقشات جديدة ونشرت أفكارا مبتكرة في البيوت والقرى والجامعات والمستشفيات وأماكن العمل”.

وبالنسبة للمديرة العامة لليونيسكو، قد يكون التواصل عبر موجات الإذاعة “قادرا إلى يومنا هذا على القضاء على الروح السلبية التي تهيمن أحيانا على شبكة الإنترنت، وهو ما حدا باليونيسكو للسعي إلى تعزيز التعددية والتنوع على مستوى محطات الإذاعة في جميع أرجاء العالم”.

وأكدت على أن الإذاعة لا تزال “إحدى وسائل الإعلام الأكثر قدرة على التفاعل مع الناس وإشراكهم، إذ تتكيف الإذاعة مع التغيرات التي نشهدها في القرن الـ21 وتوفر سبلا جديدة للتفاعل والمشاركة في المناقشات المهمة، لا سيما للفئات الأشد حرمانا”.

وفي السياق ذاته، أبرز بيان للمنظمة أنه يمكن للإذاعة المساهمة في رفع الوعي وبث آفاق إيجابية من خلال توفير منبر للحوار والنقاش الديمقراطي حول القضايا الساخنة، مثل الهجرة أو العنف ضد المرأة وغيرها. كما يمكن للإذاعة “المشاركة في نشر التسامح والتغلب على الاختلافات من أجل تحقيق الأهداف المشتركة، مثل الحق في التعليم والصحة للجميع”، حسب المصدر ذاته. ت/في

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة