المخيمات الصيفية للأطفال تقود الوزير بنسعيد إلى المساءلة

حرر بتاريخ من طرف

ساءل الفريق البرلماني لحزب التقدم والاشتراكية وزير الشباب والثقافة عن الإجراءات والتدابير التي سيتم اتخاذها لإنجاح موسم التخييم لهذه السنة.

وأورد رئيس الفريق البرلماني لحزب التقدم والاشتراكية بمجلس النواب رشيد حموني، في سؤال شفوي، أن “نشاط التخييم متنفسا وحقا بالنسبة لفئات عريضة من أبناء الأسر المغربية، ولا سيما منها الأسر ذات الدخل المحدودة”.

وطالب البرلماني حموني الوزير بنسعيد بالكشف عن “مختلف الإجراءات والتدابير التي اتخذتموها، أو تعتزمون اتخاذها، وكذا عن أدوار مختلف الأطراف المتدخلة الأخرى، من أجل إنجاح موسم التخييم 2022″، كما ساءل النائب البرلماني حول “مدى جاهزية فضاءات ومراكز التخييم والاصطياف، لاستقبال المشاركات والمشاركين في المخيمات الصيفية بعد فترة إغلاق طويلة”.

يذكر أن الفريق النيابي لحزب التقدم والاشتراكية قد تقدم بطلب لرئيس لجنة التعليم والثقافة والاتصال بالمجلس، لدعوة اللجنة للاجتماع، بحضور الوزير المهدي بنسعيد لمناقشة “مدى جاهزية مراكز الاصطياف والتخييم لاستقبال المشاركات والمشاركين في البرنامج الوطني للتخييم لسنة 2022”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة