المحكمة الدستورية ترفض الطعن ضد عضوية ريم شباط في مجلس النواب

حرر بتاريخ من طرف

قضت المحكمة الدستورية بعدم قبول عريضة الطعن التي تقدمت بها فطومة توفيق الرامية إلى إلغاء انتخاب سميرة قصيور وريم شباط عضوتين بمجلس النواب على إثر الاقتراع الذي أجري في 8 شتنبر 2021 بالدائرة الانتخابية الجهوية بجهة فاس ـ مكناس.

وتنتمي ريم شباط إلى حزب جبهة القوى الديمقراطية، الحزب الذي انتقل إليه والدها حميد شباط، بعدما رفض حزب الاستقلال منحه التزكية للترشح للانتخابات الجماعية. أما سميرة قصيور فتنتمي إلى حزب التجمع الوطني للأحرار.

وأمرت المحكمة بتبليغ نسخة من قرارها إلى رئيس مجلس النواب، وإلى الجهة الإدارية التي تلقت الترشيحات بالدائرة الانتخابية المذكورة، وإلى الأطراف المعنية، وبنشره في الجريدة الرسمية.

وجاء في تفاصيل القرار أن فطومة توفيق تقدمت بصفتها مترشحة بعريضة تطالب فيها بإلغاء انتخاب سميرة قصيور وريم شباط عضوتين بمجلس النواب.

وجاء في القرار بأن أحكام الفقرة الأولى من المادة 35 من القانون التنظيمي المتعلق بالمحكمة الدستورية تنص، على أن تتضمن العرائض المتعلقة بالمنازعة في انتخاب أعضاء مجلسي البرلمان الاسم العائلي والاسم الشخصي للطاعن وصفته وعنوانه، بينما خلت العريضة من بيان عنوان الطاعنة، الأمر الذي يتعين معه التصريح بعدم قبولها، يشير القرار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة