المجتمع المدني بجامع الفنا في ضيافة بكرات والي جهة بني ملال خنيفرة

حرر بتاريخ من طرف

حضي ممثلون عن جمعيات المجتمع المدني بجامع الفنا بالمدينة لمراكش باستقبال عبد السلام بكرات والي جهة بني ملال خنيفرة.

وبحسب مصادر لـ”كشـ24″، فإن ممثلي المجتمع المدني بجامع الفنا انتهزوا فرصة استقبالهم من طرف الوالي الأسبق لمراكش لتهنئته بالثقة المولوية التي حضي بها من طرف الملك محمد السادس بعد تعيينه واليا على جهة بني ملال خنيفرة.

 

 

كما عبّر الوفد خلال اللقاء الذي حضره الحبيب رئيس قسم الشؤون الداخلية بولاية جهة بني ملال خنيفرة عن إشادتهم بالإنجازات التي حققها الوالي عبد السلام بكرات على رأس ولاية جهة مراكش أسفي والتي عرفت طفرة نوعية في عهده على مختلف المجالات والأصعدة.

واعتبر متتبعون للشأن المحلي بالمغرب تعيين عبد السلام بكرات واليا جديدا على جهة بني ملال بمثابة دفعة قوية للنهوض بهاته الجهة التي تعتبر من الجهات المنسية بالمملكة.

 

 

فالرّجل الذي تقلّب في مناصب عدة بالإدارة الترابية وبصم على مسار متميز كوالي لجهة مراكش أسفي وكان على رأس المسؤولين المشرفين على تنظيم وانجاح “كوب22″، راكم تجربة وحنكة مهنية تؤهله لضخ دماء جديدة في مؤسسة الوالي بهاته الجهة وتحريك عجلة التنمية الإقتصادية والإجتماعية بمختلف الأقاليم المشكلة لها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة