المبصاريون ينتفضون ضد الحكومة ويهددون بإحراق الشواهد والرخص

حرر بتاريخ من طرف

شارك النظاراتيون المغاربة اليوم الأربعاء 12 يونيو الجاري، في وقفة احتجاجية أمام وزارة الصحة بالرباط، دعت إليها نقابة المبصاريين المغاربة وطلبة معاهد تكوين النظاراتيين في عدد من المدن المغربية.

وتأتي الوقفة للضغط على الحكومة والبرلمان من أجل التراجع عن التعديلات التي أقرها مجلس المستشارين، على مشروع قانون 13/45، الرامي إلى تنظيم مجموعة من المهن الصحية، من بينها مهنة نظاراتي، وذلك في إطار قراءة ثانية بمجلس النواب، وخاصة فرض تعديل جديد على المادة السادسة من مشروع القانون المتعلق بمزاولة مهن الترويض والتأهيل وإعادة التأهيل الوظيفي.

ورُفعت خلال الوقفة شعارات تدعو الحكومة بتبني تعديل قانوني يسمح للنظاراتيين بقياس البصر، فيما هدد مبصاريون بالدخول في اعتصامات واحتجاجات وحرق الشّواهد والرّخص في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

وينص التعديل الذي أقره مجلس المستشارين على المادة السادسة من مشروع القانون المذكور، على أن “النظاراتي يمارس الأعمال المتعلقة بتقديم اللوازم البصرية المعدة لتصحيح البصر أو حمايته للعموم”، علاوة على قيامه “قبل تقديم اللوازم البصرية بملاءمتها وتسويتها بواسطة أدوات الرقابة الضرورية”، كما تنص على أن النظاراتي “يقوم بتقديم المنتجات المخصصة لصيانة وحفظ النظارات والعدسات اللاصقة وترطيبها”، مما “يمارس مهامه في إطار الأعمال المنوطة به المحددة في مصنف الأعمال المشار إليها في القانون”.

ويتهم المبصاريون أطباء العيون بمحاولة إدخال تعديلات تسحب منهم حق قياس البصر للأعين السليمة، وتوجيه المرضى إلى الأطباء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة