المؤتمر 7 وسياسة القرب.. تفاصيل اجتماع أخنوش مع المنسقين الجهويين لـ”الأحرار”

حرر بتاريخ من طرف

دعا عزيز أخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار المنسقين الجهويين وجهة مغاربة العالم لحزب “الحمامة” إلى “مواصلة العمل من أجل ترسيخ سياسة القرب والإنصات، والسهر على تنظيم المؤتمرات المحلية استعدادا للمؤتمر الوطني للحزب.

وقال بلاغ للحزب إن أخنوش عقد اجتماعا عن بعد مع المنسقين الجهويين وجهة مغاربة العالم لـ”الأحرار”، يوم أمس الجمعة، خصص لمناقشة مرحلة ما بعد الانتخابات، والإستعداد للمؤتمر القادم للحزب ويعتزم التجمع الوطني للأحرار تنظيم مؤتمره الوطني السابع يومي 4 و5 مارس القادم.

ونوه أخنوش بحصيلة أكثر من 4 سنوات من العمل السياسي المشرف للمنسقين الجهويين للحزب، واعتبر بأن التجمع الوطني للأحرار بصم بذلك على مسار سياسي غير مسبوق، جعله يتصدر انتخابات 8 شتنبر، ويلتزم بإحداث التغيير خلال الخمس سنوات المقبلة في ظل ارتفاع سقف تطلعات المواطنات والمواطنين.

وأورد بلاغ “الأحرار” أن المنسقين الجهويين للحزب قد أكدوا، من جانبهم، انخراطهم القوي في خدمة الشأن المحلي والوطني، وتحقيق التكامل والتضامن وتضافر جهود الجميع لمواكبة البرامج الحكومية، والدفاع عنها وإشعاعها لدى العموم. كما أعلنوا عن جاهزيتهم لإنجاح المؤتمر القادم، ومواصلة ما أسماه حزب “الحمامة” بالدينامية الايجابية التي يتفرد بها، وتنشيط مقراته الجهوية والإقليمية والمحلية، واستكمال مبادرات الإنصات وبرامج القرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة