الكشف عن مصدر الاعضاء البشرية التي استنفرت أمن الجديدة

حرر بتاريخ من طرف

أوضح الأمن الإقليمي بالجديدة، أن خبر العثور على أعضاء بشرية بحاوية للقمامة بالمدينة، يتعلق بمخلفات جراحية فقط، وليس له أية علاقة بأطراف بشرية أو بشبهة إجرامية، مشددا على أن تلك مخلفات تعود لعملية ولادة جرت بمصحة خاصة، وتم التخلص منها دون احترام المعايير الطبية المعتمدة.

وأضاف بيان حقيقة صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني، أن الشرطة بعد توصلها بإشعار حول وجود كيس بلاستيكي يحتوي على مخلفات بشرية بالقرب من إحدى المصحات الخاصة بالمدينة، انتقلت دورية للشرطة مدعومة بعناصر الشرطة العلمية على الفور إلى عين المكان، حيث باشرت المعاينات والتحريات الأولية، قبل عرض محتويات الكيس على السلطات الطبية المختصة.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن السلطات عرضت محتويات الكيس على السلطات الطبية المختصة، فأكدت لها أن الأمر يتعلق بمخلفات عملية ولادة جرت بالمصحة الخاصة، وتم التخلص منها دون احترام المعايير الطبية المعتمدة، مضيفا أنه تم إشعار النيابة العامة المختصة، التي أصدرت تعليماتها بإنجاز مسطرة قضائية في الموضوع، وإحالة المخلفات على المصالح الطبية قصد إتلافها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة