الكشف عن حقيقة اعتقال مصور فيديو تعنيف “المخازنية” لقاصر بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

كشف مصدر مسؤول لـ “كشـ24” ان الشاب الذي وثق شريط فيديو تعنيف عنصرين من القوات المساعدة، لشاب قاصر بجماعة واحة سيدي ابراهيم بمراكش، حر طليق ولم يتم اعتقاله.

وأضاف المصدر ذاته، ردا على المطالب الحقوقية بالافراج عنه، أن المعني بالامر لم يتم توقيفه أصلا، بل تم الاستماع إليه فقط، بعد أن تقدم القاصر بشكاية رفقة والده أمام المركز القضائي وتم فتح تحقيق في ملابسات الواقعة.

وكانت الجمعية المغربية لحقوق الانسان قد أفادت في بلاغ لها، أن الدوائر الأمنية، لجأت إلى إعتقال المصور الذي فضح ممارسات القوات المساعدة وجعل الرأي العام ينخرط في حملة تنديد بهذا السلوك المشين الماس بالكرامة والأمان الشخصي، مطالبة باطلاق سراحه، لأن إعتقاله يدخل في خانة التضييق الممنهج على حرية الرأي والتعبير .

وجدير بالذكر، أن السلطات المحلية بولاية مراكش كانت قد أعلنت عن توقيف عنصرين من القوات المساعدة عن العمل وعرضهما على المجلس التأديبي، بعد أن ظهرا في مقطع فيديو، تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، وهما يعنفان شخصا أثناء تطبيق حالة الطوارئ الصحية بدوار بلعكيد بجماعة واحة سيدي إبراهيم، علما ان القاصر، الذي تبين أنه كان موضوع مذكرة بحث، تم تقديمه أمام السلطات المختصة التي قررت متابعته في حالة سراح بتهم السرقة وخرق حالة الطوارئ الصحية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة