الكشف عن البلد المحتضن لنهائي الوداد والترجي بعد تجريد الاخير من اللقب

حرر بتاريخ من طرف

قرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم اليوم إعادة لعب مباراة نهائي عصبة الأبطال الإفريقية بدولة جنوب افريقيا بعد نهاية منافسات أمم إفريقيا 2019، وذلك عقب تجريد نادي الترجي التونسي من اللقب، وإلغاء نتيجة مباراة الإياب.

وقال نائب رئيس اتحاد الكرة المصري أحمد شوبير، على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي، إن مباراة الترجي التونسي ضد الوداد المغربي سيتم إعادتها في جنوب إفريقيا بحضور الجماهير بعد نهائيات الأمم الأفريقية 2019 بمصر مع إعتماد نتيجة مباراة الذهاب التي انتهت بالتعادل الايجابي بهدف لكل منهما .

وقدَّم فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم امام لجنة الطوارئ، مجموعة من الدفوعات التي أسس عليها لإقناعها، والمتمثلة في غياب الأمن أثناء اللقاء وعدم تكافؤ الفرص إثر غياب “تقنية الفيديو”، بالإضافة إلى تهديد سلامة رئيس “الكاف”، أحمد أحمد، فضلا عن عدم انتهاء الوقت القانوني للمباراة وكذا اتخاذ قرار إنهائه من أطراف أخرى وليس حكم اللقاء بكاري غاساما.

وحسب المعطيات المتسربة من اجتماع الكاف، فإن الدول التي صوتت لصالح الوداد شملت السنغال، غينيا، بوركينافاسو، مالاوي، افريقيا الوسطى، الكونغو، ليبريا، وتشاد، فيما شملت الدول المصوتة لفائدة الترجي، ليبيا، موريتانيا، جنوب افريقيا، نجيريا، زامبيا، تانزانيا وبوروندي، بينما امتنعت مصر عن التصويت.

يشار إلى مباراة الذهاب بين الترجي التونسي والوداد على أرضية مركب مولاي عبد الله بمدينة الرباط انتهت بنتيجة هدف مقابل هدف، وتم على إثرها توقيف الحكم المصري جهاد جريشة لمدة ستة عقب القرارات التي اتخذها، قبل ان يتكرر الظلم التحكيمي في مباراة الاياب ايضا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة