القضاء يحسم في اتهام أستاذ جامعي بالتحرش بطالبة ماستر

حرر بتاريخ من طرف

قررت المحكمة الابتدائية بالمحمدية، يومه الاثنين، منح البراءة للأستاذ الجامعي بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالمحمدية، (ج. ع.) من تهمة التحرش الجنسي بإحدى طالباته وهي متزوجة، وام لثلاثة اطفال.

وكان الأستاذ المذكور تقدم بشكاية إلى النيابة العامة يتهم فيها الطالبة المشتكية بـ”التشهير ونشر الأخبار الكاذبة ومحاولة التأثير على القضاء، لعدم الجدوى من إجراء البحث في شأنها”، قبل أن تقرر المحكمة عدم متابعة المتهم بتهمة التحرش الجنسي وقضت ببراءته منها، وذلك بعد عدة جلسات بدأت فصولها منذ يوليوز من العام الماضي.

وكانت طالبة الماستر قد أكدت تعرضها للتحرش الجنسي من طرف أستاذها، في المقابل عبر عدد من الطلبة والطالبات عن استعدادهم للشهادة لصالح الأستاذ مؤكدين استقامته.

وآزر حوالي 60 محامياً الطالبة المشتكية، وهي زوجة محامي بهيئة الدار البيضاء، كما حضرها النقيب، وبعض ممثلات الجمعيات النسائية، مثل الروكاني والشاوي.

وكانت إدارة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بالمحمدية، وبناء على الشكاية التي توصلت بها الإدارة من الطالبة، قررت الإستماع إلى الأستاذ، قبل إعفائه مؤقتا.

وذكرت مصادر نقابية أن هناك خلافا بين الأستاذ وعميد الكلية، ما أجج هذه القضية وأعطاها أبعادا كبيرة.

يذكر أن المكتب النقابي المحلي لكلية الحقوق بالمحمدية سبق أن أصدر بيانا يندد فيه بموقف إدارة الجامعة من هذه القضية وطالب بعرض الطالبة المعنية بالأمر على مجلس الكلية قصد القيام باللازم مبرزا أن الإدارة لم تتخذ أي إجراءات بهذا الخصوص.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة