القضاء الفرنسي يحسم في إمكانية الإفراج عن لمجرد في هذا التاريخ

حرر بتاريخ من طرف

قدم محامو سعد لمجرد، في أوائل دجنبر الحالي، طلبا جديدا للإفراج عنه بكفالة، قوبل بالرفض من قبل قاضي الحريات، بحسب ما أفاد به موقع Atlasinfo. 
 
وذكرت مصادر قريبة من الملف، أن المحكمة العليا بباريس ستحسم في إمكانية الإفراج عن لمجرد بكفالة، بعد جلسة الاستماع التي من المقرر أن تعقد في 30 دجنبر الحالي.
 
ولم تحدد بعد جلسة المواجهة المباشرة مع الشابة ذات الـ20 سنة، التي اتهمت الفنان لمجرد بالاغتصاب والعنف، حسب مصادر مطلعة، ويرجح أن يكون سبب التأخير راجع إلى مداولات قضائية لم تنته بعد.

وفي سياق متصل بالقضية، يدرس المدعي العام الأمريكي قرار التخلي أو التشبث بالتهم الموجهة لسعد لمجرد، في أحداث عنف واغتصاب مماثلة وقعت في نيويورك في فبراير 2010، بعد عقد جلسة استماع في 23 من الشهر الجاري.
 
وكانت الضحية الأمريكية المزعومة قد سحبت دعوتها ضد الفنان لمجرد بعد اتفاق ودي يوليوز الماضي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة