القضاء الإسباني يطالب بتحديد المسؤولين عن استقبال طائرة زعيم الإنفصاليين

حرر بتاريخ من طرف

طالب قاضي بمحكمة سرقسطة رقم 7 في سرقسطة رفائيل لاسالا، من وزارة الدفاع والقيادة الجوية العسكرية لقاعدة سرقسطة، الكشف عن الجهة التي سمحت لإبراهيم غالي، زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية، الدخول للأراضي الإسبانية بهوية ووثائق مزورة.

ووفق وسائل إعلام إسبانية، فإن القاضي يريد أن يعلم ما إذا كان هذا المسؤول العسكري “نفذ أمرًا من سلطة أخرى”. كما يريد معرفة المسؤولين العسكريين والمدنيين الذين يمكن أن يكون لهم دور في الواقعة.

وقبل اتخاذ هذه الخطوة، تلقى رفائيل لاسالا رسالة من الحرس المدني تفيد بأن الطائرة التي تقتل غالي هبطت في قاعدة سرقسطة الجوية وليس في المطار. وتشير الوثيقة إلى أن السلطات العسكرية أبلغت عناصر من الحرس المدني بأنه هذا الشخص عضوا في السلك الدبلوماسي دون تحديد هويته.

ويطالب القاضي أيضا بمعلومات عن الطريقة التي تم بها التحقق من جواز السفر الدبلوماسي لزعيم البوليساريو.

ويأتي طلب القاضي، بعد أن رفض الدفاع تزويد الحرس المدني بالهوية التي دخل بها غالي ورفاقه إلى إسبانيا، حيث تلقى رافائيل لاسالا تقريرا من الحرس المدني يفيد بأن الطائرة التي نقلت المدعو إبراهيم غالي، هبطت في قاعدة سرقسطة الجوية وليس في المطار.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة