الفنان المغربي سعد لمجرد مهدد بالسجن 25 عاما لهذا السبب

حرر بتاريخ من طرف

نشرت صحيفة “لوموند” الفرنسية، مقالا مطولا حول الفنان المغربي سعد لمجرد، قالت فيه إنه مهدد بالسجن لمدة تصل إلى 25 سنة، إن هو دخل التراب الأمريكي على خلفية اتهامات بالاغتصاب.

وعلقت الصحيفة على الموضوع بالقول إن “النجومية لا تعني الحصانة”، مشيرة في المقال المنشور الجمعة  20 ماي إلى أنها اطلعت على الوثيقة التي سجلت من قبل المحكمة يوم 10 ماي، بخصوص الدعوى التي أقامتها فتاه أمريكية في 2010، ضد الفنان المغربي.

ونشرت الصحيفة بعضا من تفاصيل القضية، والتي لم يتسن التأكد من مستجداتها على لسان الفنان سعد لمجرد، الذي كان يعيش في نيويورك، وأضافت الصحيفة أن لمجرد سبق وألقى القبض عليه في 17 مارس 2010، حتى تم إخلاء سبيله بكفالة، ثم غادر الأراض الأمريكية.

الصحيفة الفرنسية، أوردت مقتطفات من حوار لشخص يدعى “رفعت حرب” وهو محامي من وصفتها بالضحية، أجراه مع صحيفة “نيويورك دايلي نيوز”، والذي اتهم سعد لمجرد بالهروب، قائلاً: “حين فعل هذه لم يكن بالشهرة التي يحظى بها الآن، ولم يكن أحد يعرفه حتى أن مكتب المدعي العام لم يجده”، مضيفا أن هذا “الفنان أصبح بهذه الشهرة التي يحظى بها الآن لأنه هرب بفعلته، ولأن الضحية لم تجد مغتصبها بعد أن توقف عن الاعتداء عليها حتى فقدت الأمل في أخذ حقها..”.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة